اللجنة الإقتصادية تحمل الحوثيين مسؤولية استمرار أزمة المشتقات النفطية في مناطق سيطرتهم

الأنباء اونلاين – متابعات

حملت اللجنة الاقتصادية العليا في العاصمة المؤقتة عدن اليوم الاثنين، مليشيات الحوثي الإنقلابية مسؤولية استمرار أزمة المشتقات النفطية في كل المحافظات الخاضعة لسيطرتها شمالي البلاد ..مؤكدة أن المليشيات الانقلابية قد احتجزت أكثر من 150شاحنة محملة بالمستقات النفطية، ومنعت دخولها إلى مناطق سيطرتها .

وقالت اللجنة الاقتصادية في منشور على صفحتها في موقع “فيسبوك”، اليوم “بعد أن بذلت الحكومة كل ما بوسعها لتسهيل نقل الوقود من المناطق المحررة إلى المناطق التي لا تزال تحت سيطرة الحوثيين من أجل تخفيف معاناة الناس وكبح الأنشطة في السوق السوداء ، يصر الحوثيون على احتجاز أكثر من 150 شاحنة نقل وقود ومنعها من الدخول إلى المناطق الخاضعة لسيطرتها.

وأضافت : لقد هددوا تجار الوقود وأرهبوا سائقي الشاحنات ، مما يدل بوضوح على نيتهم ​​في استمرار أزمة المشتقات النفطية وزيادة معاناة الناس والمتاجرة بها

واتهمت اللجنة الاقتصادية العليا مليشيات الحوثي الانقلابية بافتعال ازمة المشتقات النفطية واستغلال تلك الأزمة لتحقيق مكاسب سياسية وزيادة النشاط في السوق السوداء للمشتقات النفطية التي تسيطر عليه في كل المحافظات الخاضعة لسيطرتها

مشيرة إلى أن الوقود الذي تم نقله على شاحنات الوقود من المناطق المحررة إلى المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين تم استيراده بشكل قانوني الى الموانئ المحررة ومطابق للمواصفات و خضع لجميع ضوابط الفحص الفني و لقرارات الحكومية و قوانينها و لديه شهادات فحص من شركات دولية متخصصة تؤكد سلامة المواصفات الفنية و قانونية مصدرها

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: