الأمم المتحدة تغلق 75 % من برامجها في اليمن

الانباء اونلاين – متابعات

أغلقت الأمم المتحدة حوالي 75 بالمائة من برامجها في اليمن، وخفَّض برنامج الأغذية العالمي حصص البلاد إلى النصف فيما أكد أمين عام الأمم المتحدة أن الشعب اليمني “يعاني بشكل رهيب” وأن الوضع “يزداد سوءاً”

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس، إن الشعب اليمني “يعاني بشكل رهيب”، وإن فيروس كورونا “كوفيد-19” “يزيد الوضع سوءاً في البلاد”.

ودعا غوتيريش، إلى مزيد من الضغط على الأطراف المتحاربة في اليمن للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في الحرب التي أودت بحياة الآلاف وشردت ملايين اليمنيين، وتسببت بأسوأ كارثة إنسانية في الوقت الراهن.

وذكر بأن الأمم المتحدة أطلقت نداء إنسانيا من أجل اليمن هذا الشهر، لكنها واجهت عجزا في التمويل بقيمة مليار دولار عما تحتاجه وكالات الإغاثة.

مشيراً الى ان حوالي 75 بالمائة من برامج الأمم المتحدة للبلاد، التي تغطي بشكل أساسي الغذاء والرعاية الصحية، قد أغلقت أبوابها أو قللت عملياتها.

كما أعلن برنامج الأغذية العالمي عن خفض الحصص الغذائية لليمن إلى النصف، وانخفضت الخدمات الصحية الممولة من الأمم المتحدة في ما يقرب من 200 مستشفى بجميع أنحاء البلاد.

وتأتي تصريحات غوتيريش قبيل إحاطة المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، في الجلسة المغلقة لمجلس الأمن بعد ظهر اليوم الأربعاء.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: