قائد في ثوري إيران : نجحنا في تصدير ثقافتنا العسكرية إلى اليمن ولبنان وغزة وافغانستان

الانباء اونلاين – متابعات

قال مساعد قائد الحرس الثوري الإيراني، حسن سيفي، أن بلاده نجحت في تصدير ثقافة القوات المسلحة الإيرانية نقلها إلى اليمن ولبنان وفلسطين (غزة) وأفغانستان. بحسب وكالة مهر الايرانية

واكد سيفي ، أن التشكيلات المسلحة المنتشرة في هذه البلدان “يمكنها التغلب على أكبر جيش في العالم” وأنّ “هذه المجموعات لا تعتمد على العلوم العسكرية أو القدرات العلمية والنظامية المعروفة، وهو ما يعد من نقاط قوتها”، حسب تعبيره.

داعيا ” العدو ” أن يرى القدرات العسكرية الإيرانية النظامية عن قرب في الميدان.. نقول للعدو إن إيران مستعدة ولا تخشى رسائل وأخطار أي حرب”.

واستبعد سيفي في تصريحاته وقوع حرب مع الولايات المتحدة في ظل التوتر القائم بين البلدين. إلا أنه شدد على أن القوات الإيرانية “تتمتع بجهوزية تامة.. وأي هجوم على إيران سيكون باهظ الثمن للولايات المتحدة”.

معولا على من اسماهم الأميركيين العقلاء وقادتهم ذوي الخبرة بأنهم لن يسمحوا لعناصرهم المتطرفة بأن يقودوهم لوضع يكون من الصعب جدا الخروج منه، ولذا فإنهم لن يدخلوا حربا”. حد تعبيره

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: