أول إعتراف حوثي بالمسؤولية عن انفجار سعوان بصنعاء

الانباء اونلاين – صنعاء

اكدت مصادر محلية في امانة العاصمة، اليوم، ان المليشيات الحوثية الانقلابية بدات بدفع تعويضات مالية لاسر بعض ضحايا الانفجار الذي وقع بالقرب من مدرسة الراعي للبنات في منطقة سعوان شرق العاصمة  في 7 ابريل الماضي

وذكرت المصادر ان بعض اسر الطالبات ضحايا انفجار مخزن تصنيع تابع للمليشيات بالقرب من مدرسة الراعي،للبنات قد تسلمت بالفعل، تعويضات مالية من المليشيات قدرت ب مليون 700 الف لكل اسرة من ضحايا هذا الانفجار

الامر الذي اعتبرته اسر الضحايا بانه اعترافا رسميا من قبل المليشيات بمسؤوليتها عن الانفجار الذي راح ضحيته ،، 14 طفل سقطوا اثناء خروجهم من مدرستي الراعي والاحقاف، فيما بلغ عدد الجرحى 95 منهم 43 طفل و22 امرأة.

وكانت مليشيات الحوثي قد حاولت الصاق هذه الجريمة بدول التحالف العربي لدعم الشرعية وحملتها مسؤولية الانفجار مدعية بانه ناتج عن غارات جوية نفذها الطيران، حسب، قولها

الا ان منظمة هيومن رايتش ووش ومنظمات حقوقية اخرى كذبت الرواية الحوثية وكشفت الأسباب الحقيقية للانفجار وحملت المليشيات المسؤوليةالكاملة عن وقوعه مرجعة اسبابه ، الى انفجار مخزن حوثي احتوى على مواد سريعة الاشتعال.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: