رئيس وزراء قطر السابق يعلق على هجومي أبها وخليج عمان وينصح السعودية بشأن حرب اليمن

الأنباء اونلاين – متابعات

علق رئيس الوزراء القطري السابق، حمد بن جاسم آل ثاني، على هجوم الحوثيين على مطار أبها الدولي جنوبي السعودية وحوادث الاعتداء على ناقلات النفط في خليج عمان وقبلها في ميناء الفجيرة وانابيب ضح النفط في الرياض

وكتب بن جاسم امس الخميس تغريدة عن استهداف مطار أبها، قال آل ثاني: “إن ما حدث من تفجيرات في المملكة العربية السعودية أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عنها هي حوادث لا نتمناها للشقيقة الكبرى حيث أن استقرارها مهم للمنطقة، بل كل ما نتمناه أن تكون هناك مراجعة جادة للأسباب التي قادت إلى الوضع الذي نحن فيه. والمراجعة لا عيب فيها في كل الأحوال”.

وتقدم رئيس الوزراء القطري السابق إلى القيادة السعودية بنصائح بشأن إنهاء حرب اليمن داعيا الى الاستعانة بسلطنة عُمان من أجل إنهاء صراعها مع الحوثيين في اليمن

وغرد بالقول :  “لا عيب في الاستعانة بالشقيقة عمان لبدء مباحثات جادّة لإنهاء هذا الصراع المقيت الذي لن يكون فيه منتصر ومهزوم”.

وعلق في تغريدة ثانية عن استهداف ناقلات النفط بالقول : “أما حوادث ناقلات البترول التي تتزايد وتشتد وتيرتها وأضرارها فهي أيضا بحاجة لمراجعة عميقة وموضوعية وتفكير هادئ لنقف على الأطراف والجهات المستفيدة والتي تريد إشعال المنطقة قبل إشعال الناقلات، وهي بكل تأكيد من خارج منظومة دول مجلس التعاون الخليجي”.

متمنيا  بقوله اتمنى أن تتداعى دول المجلس إلى عقد اجتماع مطول، وليس لنصف ساعة كما حدث مؤخرا في مكة، لتدارس الحالة الخطيرة التي وصلنا إليها لعلنا بتوفيق من الله نتفق على العلاج الناجع مهما كان بعضنا يعتبره مريرا  أن يقودنا التفكير العميق والدراسة العلمية إلى أن ما من أحد من الأصدقاء سيقدم لنا المساعدة من دون ثمن باهظ ندفعه كما علمتنا التجارب السابقة”.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: