واشنطن تكشف عن دوافع طهران في إرسال القيادي ” حسن ايرلو” إلى صنعاء

الانباء اونلاين – متابعات:

كشفت وزارة الخارجية الامريكية ، اليوم ، عن دوافع  واسباب ‏قيام النظام الإيراني بتهريب عضو الحرس الثوري الإيراني المرتبط بحزب الله اللبناني، إلى اليمن حسن إيرلو تحت غطاء “سفير” لدى مليشيات الحوثي.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، مورغان اورتاغوس ،في تغريدة نشرتها على حسابها الرسمي في موقع تويتر اليوم : ‏قام النظام الإيراني بتهريب حسن إيرلو- عضو الحرس الثوري الإيراني المرتبط بحزب الله اللبناني، إلى اليمن تحت غطاء “سفير” لدى مليشيات الحوثي.

وأكدت المسؤولة الامريكية  إن نية طهران من ارسال ايرلو الى اليمن هو استخدام الحوثيين لتوسيع نفوذها الخبيث في اليمن والمنطقة داعية الشعب اليمني وقيادته الى رفض هذه الخطوة الايرانية  أن يقولوا لا لإيرلو ولإيران.

وفي وقت سابق طالب مستشار رئيس الجمهورية عبدالملك المخلافي، من جهات كثيرة (لم يسميها) بتوضيح موقفها من وصول القيادي الإيراني حسن ايرلو إلى صنعاء ونفي صلتها بتهريبه.

وجاءت مطالبات المستشار المخلافي عقب نفي مكتب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث ، نفي أي دور للمبعوث الاممي في تهريب القيادي الإيراني ايرلو الى صنعاء بعد اتهامات وجهت اليه من ناشطين يمنيين.

ويوم السبت الماضي أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب عن وصول السفير الإيراني الجديد في اليمن حسن ایرلو وصل إلى صنعاء كسفير فوق العادة ومطلق الصلاحية.

وسط تساؤلات كثيرة لدى اليمنيين عن الطريقة التي دخل بها المسؤول الايراني الى الاراضي اليمنية وعن الجهة المسؤولة عن “تهريبه” إلى العاصمة اليمنية صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية منذ اكثر من خمسة أعوام

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: