“سبأ ” تدين اقتحام مبناها في عدن ونقابة الصحفيين تحمل الانتقالي المسؤولية

الانباء اونلاين – عدن

أدانت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، إقدام عناصر خارجة عن النظام والقانون، امس الأربعاء، على اقتحام مبنى الوكالة في العاصمة المؤقتة عدن.محملة  تلك العناصر المسؤولية الكاملة في حال تعرض موظفي الوكالة لأي أذى وأي أضرار تصيب المبنى.

واستنكرت الوكالة في بيان لها امس التعرض لصحفيي الوكالة بالتهديد والوعيد، وبالعودة مجدداً لاقتحام المبنى وإغلاقه في حال فتح أبوابه مجددًا للقيام بالمهام الوطنية الملقاة على عاتق الوكالة.

واستغرب البيان، إصرار تلك العناصر المقتحمة لمبنى الوكالة في عدن، على إقحام الوكالة التي تعد إحدى المؤسسات العامة التابعة للدولة، في مناكفات وحسابات ضيقة لا تخدم المصلحة العامة وتضاعف المعاناة المترتبة على الحرب التي تشنها ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، على الشعب اليمني.

بدورها عبرت نقابة الصحفيين اليمنيين عن استنكارها من اقدام مسلحين من انصار ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي باقتحام مبنى وكالة الانباء اليمنية “ سبأ “ في عدن ومنعوا العاملين والصحفيين من مزاولة اعمالهم، واعتدوا على بعضهم وهددوا من يعود للعمل بالوعيد .

وحملت نقابة الصحفيين في بيان لها امس المجلس الانتقالي كافة المسئولية داعية لمراجعة مثل هذا التوجه الخطير تجاه الحريات.

ودعت نقابة الصحفيين اليمنيين  السلطات الأمنية في عدن الى إيقاف هذه الممارسات القمعية وتوفير الحماية لمبنى الوكالة وللزملاء الصحفيين والعاملين فيها ومعاقبة المعتدين.

كما دعت  كافة المنظمات المعنية بحرية الرأي والتعبير وفِي مقدمتها اتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين التضامن مع الزملاء في وكالة سبأ وممارسة الضغط لإيقاف هذه الانتهاكات الخطيرة.

وعبرت نقابة الصحفيين اليمنيين عن قلقها من مثل هذه التصرفات غير القانونية التي لا تنسجم مع القيم المدنية وثقافة التنوع والتعايش التي تميزت بها مدينة عدن عن سائر المدن في اليمن والمنطقة.

وكان مسلحون يتبعون المجلس الانتقالي اقدموا امس على اقتحام مبى وكالة سبأ وقاموا بالعبث بمحتوياته وتحطيم  اللوحة المعدنية الخاصة بإسم الوكالة وكتبوا على المبنى تحذيرات بعدم فتح المبنى مجددا .

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: