لقاء بين الوزير الامريكي بومبيو والمبعوث الاممي غريفيث لمناقشة الأزمة اليمنية

الانباء اونلاين – متابعات

التقى وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، اليوم المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، بعد جولة اجراها الاخير الى كل من الرياض وأبوظبي وموسكو ومسقط في مسعى لتحريك الملف اليمني على المستوى الدولي.

وخلال اللقاء، ناقش الوزير بومبيو مع غريفثس آخر التطورات على المسار السياسي في اليمن، معرباً عن قلقه إزاء الهجمات المتزايدة للميليشيات الحوثية المدعومة من إيران على الأراضي السعودية

وأثنى على جهود المبعوث الأممي ومحاولاته المستمرة لدفع العملية السياسية في اليمن، محذرا من استمرار الهجمات الحوثية الأراضي السعودي، والتي تؤدي، إلى تفاقم الصراع وتعميق عدم الثقة.

المبعوث الاممي مارتين غريفيث وفي تعليقه على اللقاء كتب تغريدة في حسابه في “تويتر” قال فيها: “كان لي نقاش مثمر مع الوزير بومبيو اليوم في وزارة الخارجية الأميركية وناقشنا السبل لمساعدة الأطراف على وضع حد للنزاع في اليمن وتنفيذ اتفاقية استوكهولم.

معبرا  عن امتنانه لدعم الولايات المتحدة لجهوده والتزامها بدعم كل ما تقوم به الامم المتحدة من اجل التوصل لاتفاق سياسي ينهي الصراع في اليمن “.

وجاء لقاء الوزير بومبيو بغريفيث متزامناً مع دعوة صادرة من الحكومة اليمنية للمجتمع الدولي بضرورة اتخاذ إجراءات رادعة ضد إيران التي تصر على إطالة أمد الحرب في اليمن.

وكان مجلس الوزراء قد عبر في ختام اجتماعه الأسبوعي امس عن  إدانته لاستمرار النظام الإيراني بتزويد ميليشيا الحوثي بالأسلحة والتكنولوجيا العسكرية التي تستخدمها في عملياتها الإرهابية ضد المدنيين وتقويض جهود حل الأزمة سلمياً.

واعتبر المجلس أن معرض ميليشيات الحوثي للصناعات العسكرية الأخير، يقدم أدلة واضحة على مصدر الأسلحة الحوثية المستخدمة في قتل الشعب اليمني، واستهداف الأعيان المدنية في السعودية، وفي تهديد الملاحة الدولية.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: