خبير عسكري : الصاروخ الأخير الذي استهدفت به المليشيات  مدينة مأرب من نوع (قدس1)

الأنباء أونلاين – خاص :

كشف خبير عسكري في محافظة مأرب اليوم عن نوعية الصاروخ الذي استخدمته مليشيات الحوثي الارهابية في قصف مدينة مأرب واستهداف الاحياء السكنية يوم الاثنين الماضي.

وقال الخبير العسكري – فضل عدم ذكر اسمه – في تصريح خاص لموقع الأنباء أونلاين أن التحقيقات الأولية لبقايا الصاروخ الذي اطلقته المليشيات الحوثية الارهابية على حي سكني في مدينة مأرب يوم الاثنين الماضي يؤكد أنه من نوع (قدس1) ، وتم إطلاقه من منطقة الأعروش جنوب صنعاء .

وأضاف : أن هذا النوع من الصواريخ اعلنت المليشيات الحوثية الارهابية عن ادخاله ضمن قدراتها أواخر عام 2017 بعد أن طورته بالاعتماد على قدرات وامكانيات وخبراء إيرانيين.

وأوضح أن صاروخ (قدس1) هو من الصواريخ المجنحة التي تشبه في تصميمها وآلية عمله من صاروخ الكروز السوفياتي (كي أتش-55)، مع إجراء تعديلات أساسية في موقع المحرّك وأجنحة التّوجيه

وبحسب المصدر العسكري فإن صاروخ (قدس1) يتراوح مداه ما بين 140 و180 كيلومتراً وهو مزوّدٌ بمنظومةٍ للملاحة بالقُصور الذاتي ومعزّز بمعلوماتٍ مُدخلة مسبقاً بمساعدة نظام ملاحةٍ و يعمل عبر الأقمار الصناعية لتحديد المواقع التي يُراد استهدافها.

وفي 10 مايو الماضي أصيب سبعة مدنيين في مدينة مأرب، بشظايا صاروخ أطلقته مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران على حي سكني مكتظ بالنازحين وسط المدينة .

وذكر مصدر محلي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إن مليشيات الحوثي الإرهابية قصفت عند الساعة الثانية عشر والنصف بعد منتصف ليل الاثنين الماضي حياً سكنياً وسط مدينة مأرب بصاروخ بالستي، أسفر عنه سقوط سبعة مصابين من المدنيين تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج..مشيراً الى أن هذا الصاروخ هو خامس صاروخ قصفت به المليشيات مدينة مأرب، خلال الأسبوع الماضي

من جهته اكد مدير عام مكتب الاعلام بمأرب عوض الحويسك،أن المليشيات الحوثية الإرهابية مستمرة في إرهابها الممنهج ضد مئات الآلاف من المدنيين والنازحين الذين هجرتهم المليشيات من محافظاتهم قسرياً واحتضنتهم مدينة مأرب.

وقال الحويسك في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن استمرار هذا النهج الإرهابي يمثل تحدياً واضحاً للمجتمع الدولي ولكل التشريعات والمواثيق والمعاهدات الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان، ويكشف مدى استهتار المليشيات بالحرص الذي يبديه المجتمع الدولي من أجل تحقيق السلام في اليمن.

مطالباً المجتمع الدولي باتخاذ مواقف حازمة ضد الإرهاب الحوثي المتواصل بحق اليمنيين، وتطبيق القرارات الأممية بشأن اليمن وفي مقدمتها قرار مجلس الأمن 2216 لإنهاء معاناة الشعب اليمني جراء انقلاب هذه المليشيات الإرهابية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: