مقتل وإصابة 35 ألف مدني واعتقال 16 الف آخرين منذ بداية انقلاب الحوثي

 

كشف التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان” تحالف رصد” عن مقتل وإصابة 35026 مدنياً بينهم نساء وأطفال ومسنين خلال الفترة من 21 سبتمبر 2014 وحتى 31 ديسمبر 2018م.

فيما كشف تقرير حقوقي آخر عن ارتكاب المليشيات الحوثية اكثر من 16 الف حالة اعتقال واختطاف واخفاء قسري منذ بداية انقلابها على السلطة ومن بين المختطفين اكثر من 64 طفلا 72 مسن و 15 امرأة.

جاء ذلك في التقرير العام لحالة حقوق الإنسان في اليمن خلال أربع سنوات،الذي أطلقه اليوم تحالف رصد في مجلس حقوق الإنسان، على هامش أعمال الدورة الـ40 لمجلس حقوق الإنسان المنعقدة في مدينة جنيف السويسرية.

وأوضح الناشط الحقوقي يوسف أبو راس الذي استعرض التقرير أن عدد القتلى11267 مدني وإصابة23759 آخرين بالقصف العشـوائي والقنص والرصـاص والهجمات الأخرى، و الألغام التي زرعتها المليشيا الحوثية الانقلابية.

مؤكداً أن المليشيا الحوثية تصدرت القائمة بقتل 9016وجرح وإعاقة أكثر مـن 22187آخرين في مختلف المحافظات.

وأشار إلى إن التحالف ســجل اختطــاف واعتقــال واحتجــاز16565مدني بينهم368 طفل و 98 امــرأة و385 مســن، و إخفاء 3544 آخرين بينهــم 64 طفل و 15 امــرأة و72 مســن, لافتاً إلى أن محافظة صنعاء بلغت أعلى نســبة اختفــاء سجل فيها 552 مختفـي، تلتهـا محافظـة الحديـدة بواقـع 536 مختفـي، ومحافظـة حجـة بواقـع487 مختفـي.

وأشار إلى الانتهاكات التي ارتكبتها المليشيا الحوثية ضد الصحفيين منذ 21 سبتمبر 2014 م، بلغت 601 انتهــاك تنوعــت بيــن القتــل بواقــع 37 قتيــل وإصابة 71 آخرين وتعرض 246 إعلاميا للاحتجــاز والاختطاف، وتعــرض 44 إعلاميا للاختفاء القســري، و62 تعرضــوا للتعذيــب، و141 إعلاميا تعرضــت ممتلكاتهــم للاعتداء وأحالت مليشيا الحوثي 10 صحفيين محتجزين لديها منذ عامين دون محاكمة إلى المحكمة الجزائية المتخصصة.

ولفت إلى تسجيل 7122 انتهــاك موجــه ضــد السياســيين، توزعــت بيــن القتــل بواقــع 236 قتيــل، وإصابة 613 آخرين، واعتقال 4242، واختفاء بواقــع 837 والتعذيـب بواقـع 233 والاعتداء علـى الممتلـكات بواقـع 961, موضحاً ان المليشيا الحوثية ارتكبت 6748 انتهاك.

واستعرض ما تتعرض منطقة حجور بمحافظة حجة من حصار جائر من قبل المليشيا الحوثية منذ أكثر من شهرين وقصف بجميع أنواع الأسلحة وتعرضت حاليا لقصف بالصواريخ الباليستية، مشيرا إلى أن وثيقة الشرف (الولاء القبلي) التي تسعي المليشيا فرضها على القبائل يأتي خوفا من تمرد بقية القبائل عليها,لافتاً إلى قصف مليشيا الحوثيين النازحين من مدينة الحديدة واستمرار حصار وقصف وقنص المدنيين في مدينة تعز ومنطقة الحشا في الضالع.

وبحسب التقرير” ان الانتهاكات لن تتوقف طالما بقيت مليشيا الحوثي تسيطر على العاصمة صنعاء وبعض المحافظات وعلى سلاح وإمكانيات الدولة ،ولم تعترف مليشيا الحوثي أو تجري تحقيقا في أي من الانتهاكات التي ارتكبتها بحق المدنيين مما يؤكد تعمدها استهداف المدنيين”.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: