بالصور : العثور على جثة طفل بعد تشريحها ونهب أعضائه : تفاصيل جريمة جديدة في ذمار 

الانباء اونلاين – ذمار

عثر امس الجمعة على جثة طفل في الثانية عشر من عمره مرمية في أحد الشعاب بمديرية جبل الشرق غربي مدينة ذمار بعد مرور نحو اسبوع من اختفائه المفاجئ من أمام منزلهم

وقالت مصادر محلية في مديرية جبل الشرق بمحافظة ذمار أن الطفل عبدالجليل أحمد عبده العشاري( 12) عاماً الذي ينحدر إلى مديرية عتمة، ويسكن مع اسرته في مدينة الشرق، اختطف من أمام منزلهم في الاسبوع الماضي.

جثة الطفل عبدالجليل مرمية في شعب بذمار

وأكدت المصادر ان الطفل عبدالجليل اختفى اثره قبل أن يعثر امس  على جثته مرمية في شعب ذران بوادي رماع شرق مدينة الشرق وهي  مشرحة وقد تم استئصال القلب والكلتين  والكبد واعضاء اخرى منها.

وكانت مليشيات الحوثي قد اختطفت قبل عيد الأضحى المبارك الطفل أركان محمد حسين لبلبي،( 13) عام من أحد شوارع مدينة ذمار ونقلته للقتال في أحد جبهاتها دون علم أهله

وقالت مصادر مقربة من أسرة الطفل ان المليشات الحوثية اعادته بعد  مرور نصف شهر من اختطافه، عادت به إلى أهله في قرية بدش بمديرية الحدأ “يوم عرفه” قتيلاً ممزق مجهول الملامح

مؤكدة أن والد الطفل الذي كان مغترباً في المملكة العربية السعودية وعاد من المملوكة مفجوعا للبحث عن طفله ،لم يتعرف على جثمان طفله بعد تسلمها من المليشيات إلا بصعوبة بالغه.

ومنذ سيطرة مليشات الحوثي على محافظة ذمار، ارتفعت وتيرة الاختطافات والاختفاء المفاجئ لعشرات الأطفال من الشوراع والمدارس في عموم مديريات المحافظة.

وبحسب مصادر محلية في ذمار فأن مليشيات الحوثي مسؤولة عن اغلب جرائم الاختطافات التي طالت  الاطفال في المحافظة خلال السنوات الماضية بغرض تجنيدهم للقتال في صفوفها في حين تيين ضلوع بعض قياداتها في عصابات منظمة  تديرها المليشيات للمتاجرة في أعضاء البشر.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: