الرئيس ونائبه ورئيس الوزراء يعزون في استشهاد العميد عبدالواحد دوكر

الانباء اونلاين – متابعات:

بعث رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير  عبدربه منصور هادي، ونائبه الفريق الركن علي محسن الأحمر، ورئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك برقيات عزاء ومواساة في استشهاد العميد عبدالواحد دوكر الحداد قائد اللواء الثاني حماية طرق في محافظة مأرب

ففي برقيته أشاد الرئيس، بمناقب الشهيد التي جسدها خلال مشوار حياته الحافل بالعطاء والنضال الوطني وثمن مواقفه الوطنية الشجاعة في الدفاع عن الثورة والجمهورية والمكتسبات الوطنية ومواجهة المليشيات الحوثية الانقلابية

معبرا عن خالص التعازي وصادق المواساة بهذا المصاب الاليم..سائلاً الله العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته، وان يسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله وذويه وزملائه ومحبيه الصبر والسلوان، وانا لله وانا اليه راجعون.

فيما أثنى نائب الرئيس على مواقف الشهيد وعلى تضحياته الخالدة التي سطرها في مختلف جبهات وميادين التضحية والفداء في مواجهة الميليشيات الحوثية والعناصر التخريبية، ليلتحق اليوم شهيداً مجيداً بأربعة من أولاده الأفذاذ الذين سبقوه شهداء في ذات الدرب، درب الرجال الأوفياء لوطنهم وأمتهم.

مشيرا الى أن الشهيد العميد عبدالواحد دوكر الحداد كان نموذجاً مشرفاً للقائد الصادق المخلص لوطنه ومؤسسته العسكرية، بالإضافة إلى كونه وجاهة اجتماعية أفنى حياته في خدمة أبناء مجتمعه وإصلاح ذات البين.

بدوره اعتبر رئيس الوزراء أن مواقف الشهيد وأدواره  الشجاعة في مواجهة الانقلاب الحوثي وفرض دعائم الامن في محافظة مأرب وافشال مخططات العناصر التخريبية ليست بغريبة عليه وهو القائد المقدام الذي قدم أربعة شهداء من أبنائه في معارك استعادة الدولة وانهاء الانقلاب.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: