واشنطن تدين هجمات الحوثيين “العبثية” وتؤكد : شراكتنا مع السعودية استراتيجية

الانباء اونلاين- متابعات:

أدانت بعثة الولايات المتحدة الأميركية لدى المملكة العربية السعودية اليوم الهجوم الصاروخي الأخير الذي شنته مليشيات الحوثي الانقلابية على المنطقة الشرقية في المملكة، ما أسفر عن إصابة طفلين وتضرر عدد من المنازل.

وأكدت البعثة الامريكية في المملكة أن مهاجمة المدنيين هو أمر غير قانوني وغير مقبول على الإطلاق، ولا تخدم مثل هذه الهجمات أي أهداف عسكرية مشروعة بل تطيل أمد الصراع في اليمن.

وحثت الحوثيين على الوقف الفوري لهذه الهجمات العبثية والبدء في العمل للتوصل لحل سلمي ودبلوماسي للصراع المتواصل في اليمن مجددة التزام الولايات المتحدة بشراكتها الاستراتيجية طويلة الأمد مع المملكة العربية السعودية، ومساعدة المملكة في الدفاع عن شعبها وأراضيها”.

وكانت وزارة الدفاع السعودية، قد أعلنت فجر اليوم الأحد عن اعتراض 3 صواريخ باليستية و3 طائرات مسيّرة مفخخة أطلقتها الميليشيات الحوثية باتجاه المملكة

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة  العميد الركن تركي المالكي إن الدفاعات الجوية السعودية دمرت الصواريخ الباليستية والمسيّرات المفخخة التي أطلقتها الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران من صنعاء باستخدام الأعيان المدنية باتجاه المنطقة الشرقية وجازان ونجران.

مبينا أن عملية الاعتراض تسببت في تناثر الشظايا على حي (ضاحية الدمام) ونتج عن ذلك إصابة طفل وطفلة (سعوديين) وتضرر 14 منزلا سكنيا بأضرار خفيفة.

وأشار الى أن “هذا السلوك الهمجي واللامسؤول من قبل الميليشيات الحوثية بمحاولة استهداف المدنيين والأعيان المدنية يتنافى مع القيم السماوية والمبادئ الإنسانية”،

واعتبر أن استمرار استهداف المدنيين “يعبر عن واقع سير العمليات العسكرية على الأرض وتدهور موقف الميليشيات بالجبهات وفقدانها لقيادات ميدانية مهمة”.

مؤكدا انه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة والرادعة لحماية أراضيها ومقدراتها ووقف مثل هذه الاعتداءات العدائية والعابرة للحدود لحماية المدنيين والأعيان المدنية وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: