رئيس المجلس العسكري السوداني ينهي الجدل حول انسحاب قوات بلاده من اليمن

الانباء اونلاين – وكالات

أنهى رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، الجدل حول القوات السودانية في اليمن بعد أنباء تحدثت عن انسحاب وحدات من تلك القوات من جبهات الساحل الغربي بمحافظة الحديدة غربي البلاد
مؤكدا في هذا السياق أن قوات بلاده المشاركة في عملية عاصفة الحزم  منذ انطلاقها ، لاتزال باقية في اليمن، بموجب “اتفاقية” التحالف العربي لدعم الشرعية الذي تقوده المملكة العربية السعودية منذ العام 2015م
ونفى البرهان من جهة أخرى ما تردد من أنباء عن قيام القوات السودانية بملء فراع القوات الإماراتية في اليمن.

وقال رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان في مقابلة تلفزيونية إن “الإمارات لم تنسحب من اليمن وهناك إعادة انتشار وتموضع”، لافتا أيضا إلى أن قوات بلاده لم تنسحب من الساحل الغربي لليمن.

وكان المتحدث باسم القوات المشتركة في جبهة الساحل الغربي العقيد وضاح الدبيش، أعلن أن القوات السودانية انسحبت من بعض مناطق تمركزها غربي اليمن.

ونقلت وكالة أنباء “الأناضول” عن الدباش قوله، إن القوات السودانية المشاركة في جبهة الساحل الغربي، انسحبت من 3 مناطق كانت تتواجد فيها، إلا أنه لم يحددها.

تأتي هذه التطورات عقب انسحاب جزئي للقوات الإماراتية من الساحل الغربي، إثر عملية توزيع جديدة لقواتها في بعض المناطق اليمنية، وفق وسائل إعلام إماراتية.

ويشارك السودان في حرب اليمن التي تقودها السعودية والإمارات، منذ مارس 2015، ولم يعلن السودان عن عدد قواته المشاركة في الحرب، لكنه أعلن أنه مستعد لإرسال 6 آلاف مقاتل إلى اليمن.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: