منظمات أممية ودولية تطالب بفتح ممرات آمنة لمديرية العبدية المحاصرة

الانباء اونلاين – متابعات :

شددت المنظمات الاممية والدولية والاقليمية وشركائها من المنظمات المحلية العاملة في المجال الانساني، على ضرورة الاسراع في فتح ممرات آمنة الى مديرية العبدية المحاصرة جنوب محافظة مأرب من قبل مليشيات الحوثي المدعومة من ايران، لتمكينها من ايصال المساعدات الطارئة لانقاذ حياة سكان المديرية الواقعين تحت الحصار البالغ عددهم 35 الف نسمة ومدهم ببعض الاحتياجات الاساسية الملحة التي تساعدهم على الحياة من غذاء وايواء ومياه ودواء وخدمات صحية وغيرها.

واكدت المنظمات خلال اللقاء الموسع الذي عقد، اليوم، بمحافظة مأرب برئاسة الوكيل عبدربه مفتاح، على اهمية تلبية اكبر قدر من الاحتياجات الطارئة في مجالها استعداداً لتسييرها الى المديرية للتخفيف من معاناة ابنائها الذين تزداد حياتهم سوء كل يوم بسبب استمرار الحصار المطبق منذ 21 سبتمبر من قبل مليشيا الحوثي، وتسجيل حالات وفاة عدد منهم لعدم حصولهم على العلاج اللازم الى جانب النقص الكبير في مخزون الغذاء ومياه الشرب واضطرارهم الى شرب المياه الملوثة ما ينذر بكارثة انسانية وصحية.

كما اكد اللقاء على اهمية تحرك شركاء العمل الانساني لتقديم التدخلات واهمية التزام شركاء العمل الانساني بدورهم تجاه النازحين الجدد من مديريتي رحبه وحريب جنوب المحافظة، والاستجابة السريعة لاحتياجاتهم الطارئة والملحة من خيام ومساعدات غذائية وصحية وايصالها اليهم في اماكن نزوحهم الجديد في مديريات الجوبة وجبل مراد والمدينة.

وكرس اللقاء، لمناقشة الوضع الانساني لسكان مديرية العبدية ودور المنظمات، الى جانب مناقشة آليات تحسين أداء المنظمات الإنسانية العاملة في المحافظة، ورسم خطة طوارئ مستعجلة لمواجهة الظروف الاستثنائية التي تمر بها المحافظة بما يضمن تقديم المساعدات الانسانية للنازحين بصورة منتظمة وايصالها الی أماكن تواجدهم.

كما ناقش اللقاء حاجة الاف الاسر النازحة في 148 مخيما وتجمعا للنازحين، الى مواد ايوائية من الخيام لتجديد المأوی المتهالك، وحاجتهم الملحة للحقائب الشتوية مع قدوم فصل الشتاء، فضلا عن الاحتياج المتزايد والطارئ لإيواء النازحين الجدد من مديريات غرب محافظة شبوة وجنوب محافظة مأرب .

واستعرض اللقاء، تقريرا مقدما من الوحدة التنفيذية لادارة مخيمات النازحين بالمحافظة، تضمن مستجدات الوضع الانساني بالمحافظة وتطورات النزوح من مديريات جنوب مأرب وغرب شبوة ، والذي اكد توثيق نزوح (1811) أسرة منذ مطلع سبتمبر الماضي وحتی الرابع من أكتوبر الجاري، الى مديريات جبل مراد، الجوبة، مأرب الوادي، مدينة مأرب، وبعض عزل مديرية رحبة.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: