مليشيا الحوثي تفرج عن ناشطة بعد مرور عامين وشهرين من اختطافها

الانباء اونلاين – وفاء محمد

أفرجت مليشيا الحوثي الانقلابية امس الجمعة، عن ناشطة حقوقية مختطفة في أحد سجونها في العاصمة صنعاء، بعد مرور عامين وشهر و 27 يوما من اختطافها.

وأكدت مصادر حقوقية مطلعة إن المليشيا الحوثية في صنعاء أفرجت عن الناشط الحقوقية الهام حسين ناصر (25) عاما بعد أن قضت نحو 758 يوماً متنقلة بين عدة سجون خصصتها المليشيات الانقلابية كسجون سرية للنساء تحتجز فيها عشرات المختطفات بصورة تعسفية وغير قانونية وبتهم ملفقة وكيدية.

وأوضحت المصادر أن المليشيا أفرجت عن الهام بعد تدهور صحتها الجسدية والنفسية خلال الايام الاخيرة من اعتقالها نتيجة ماتعرضت له من تعذيب تسبب بانهيارها مما دفع بأحد قادة المليشيات للتواصل مع أسرة ألهام ومساومتهم على الافراج عن ابنتهم ثم عقد اتفاقا مع والدها افرج بموجبه عنها مقابل دفع مبلغ 2 مليون ريال للقيادي الحوثي.

مشيرة الى أن الهام خرجت من سجون الحوثيين وهي منهارة كلياً وتعاني من عدة أمراض خطيرة لم تكن مصابة بها قبل اختطافها جراء ما تعرضت له في السجن خلال جلسات التعذيب الوحشية والمتواصلة لايام طوال فترة اختطافها.

وبحسب المصادر الحقوقية فإن المعتقلين في سجون جماعة الحوثي في صنعاء وخاصة العاملين في المجال الحقوقي والاعلامي والمعارضين السياسيين من الجنسين يتعرضون لاقسى انواع التعذيب النفسي والجسدي بأساليب ووسائل وحشية تنتهي عادة بوفاة المعتقل تحت التعذيب داخل السجن او خارجه بعيد ايام من الافراج عنه

وكانت مليشيا الحوثي الانقلابية قد اختطفت الناشطة الحقوقية الهام حسين ناصر في الثامن عشر من شهر سبتمبر 2019م من أمام بوابة جامعة صنعاء ثم نقلتها الى إدارة البحث الجنائي للتحقيق معها قبل أن تنقلها الى أحد سجونها السرية الخاصة بالنساء في صنعاء واخفتها عن الانظار بشكل نهائي حتى يوم الافراج عنها .

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: