واشنطن تدين استمرار تصعيد مليشيات الحوثي في مأرب

الانباء اونلاين – متابعات

جددت الولايات المتحدة الأميركية، ادانتها، لاستمرار  مليشيات الحوثي الانقلابية بتصعيدها العسكري في محافظة مأرب واستمرار الهجمات الحوثية ضد الأعيان المدنية في السعودية

واعتبر المبعوث الأميركي الخاص إلى اليمن تيم ليندركينغ خلال اتصال هاتفي اجراه امس مع رئيس الحكومة اليمنية معين عبدالملك، إن هذا التصعيد “يتعارض مع نداءات المجتمع الدولي والأمم المتحدة للتهدئة والمضي نحو السلام”.

و جرى خلال اللقاء مناقشة الموقف الأميركي تجاه التصعيد الحوثي المستمر وتقويض الميليشيات الانقلابية لأي خطوات نحو السلام.

وأكد الجانبان تطابق وجهات النظر بين الحكومة اليمنية والولايات المتحدة تجاه كثير من الملفات والقضايا، خاصة إدانة استمرار التصعيد الحوثي واستهداف المدنيين والنازحين في مأرب وبقية المناطق اليمنية، وكذلك الاعتداءات على الأعيان المدنية في السعودية بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

كما تم التأكيد على استكمال تنفيذ اتفاق الرياض بجميع جوانبه، وقيام الحكومة بمسؤولياتها في الاستمرار بتنفيذ إصلاحات هيكلية في الجوانب الأمنية والاقتصادية والمالية والنقدية، والإسناد الدولي المطلوب في هذا الجانب.

ونوه معين عبدالملك بالموقف الواضح والصريح للولايات المتحدة من استمرار التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي والتدخل الإيراني في شؤون اليمن، وكذلك الاستهداف المتكرر للأعيان المدنية في السعودية.

وتطرق إلى ما تقوم به الحكومة للتعامل مع التحديات المختلفة خاصة في الجوانب الاقتصادية والإنسانية، وما تنفذه من إصلاحات هيكلية لتطوير الأداء ومكافحة الفساد.

وأكد أن عجلة الإصلاحات انطلقت ولن تتوقف، وأن الحكومة عازمة على أن يكون أداؤها مواكبا لحجم التحديات الاستثنائية الراهنة.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: