أول توضيح من ألوية الحماية الرئاسية حول مايجري في محيط قصر المعاشيق بعدن

الانباء اونلاين – عدن

اوضح قائد اللواء الأول حماية رئاسية المكلف بحماية القصر الرئاسي في “معاشيق” بالعاصمة المؤقتة عدن العميد الركن سند الرهوة حقيقة ما جرى ويجري حول محيط القصر الرئاسي

مبينا ان قواته اشتبكت مع مجموعات مسلحة حاولت اقتحام القصر الرئاسي والبنك المركزي.

وقال العميد الرهوة في اتصال هاتفي مع “المصدر اونلاين” ان الاشتباكات لا تزال قائمة “بعد عصر الأربعاء” مؤكداً أن قواته كانت في موقف دفاع ضد المجموعات المسلحة التي حاولت اقتحام القصر الرئاسي عبر الجوزات وملعب الحبيشي.

وأكد الرهوة سقوط قتيل من ضباط الحماية الرئاسية وإصابة ثلاثة أفراد آخرين أحدهم في حالة خطرة.

ونفى الرهوة وجود أي تشكيلات في معاشيق سوى قوات الحماية الرئاسية، مضيفاً: لا توجد عندنا مليشيات نحن قوات مسلحة، حرس رئاسي، ندافع عن الشرعية والوطن.

وسخر العميد الرهوة من حديث هاني بن بريك ودعوته لاقتحام معاشيق بقوله “هاني بريك يشتي له ثلاثين سنة لما يقدر يقتحم معاشيق، ولن يستطيع”.

من جهة أخرى، قال ناطق المجلس الانتقالي إن ثلاثة ممن أسماهم “المشيعين لجنازة أبو اليمامة” أصيبوا بالقرب من قصر المعاشيق ظهر الأربعاء.

وفي السياق، فادت مصادر ميدانية عن سقوط ثلاثة جرحى في اشتباكات دارت أمام بوابة معسكر بدر في منطقة خور مكسر بعدن بعد هجوم شنه مسلحون تابعون للمجلس الانتقالي على المعسكر.

وكان مراسل المصدر أونلاين نقل عن سكان محليين اكدوا سماعهم أصوات اشتباكات في محيط معسكر بدر التابع للحكومة الشرعية

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: