فيسبوك تسمح بالمنشورات التي تدعو لاغتيال بوتين و لوكاشينكو بسبب عدوانهما على أوكرانيا

الانباء اونلاين – متابعات

اعلنت شركة ميتا الامريكية إنها ستسمح لمستخدميها في روسيا وأوكرانيا وبولندا بنشر المنشورات التي تدعو لاغتيال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو على خلفية العدوان المتواصل على اوكرانيا.

وذكرت وكالة رويترز أن شركة ميتا(فيسبوك سابقا) سمحت ايضا بالنشر في تطبيقاتها فيسبوك وانستقرام المنشورات التي تدعو لاستخدام العنف ضد القادة والجنود الروس في سياق الرد على الهجوم الروسي على أوكرانيا

واوضحت أن الشركة اشترطت أن لا تتضمن تلك المنشورات اي أهداف أخرى مثل موقع القادة أو طريقة التخلص منهم، وذلك في تغيير لقواعد الشركة بشأن العنف والتحريض وتغيير مؤقت لسياسة الكراهية لديها

مشيرة إلى إن الدعوات لاستخدام العنف ضد القادة والجنود الروس مسموح بها عندما يتحدث المنشور بوضوح عن الهجوم على أوكرانيا باستثناء  الدعوات ضد الجنود الروس الاسرى فانه غير مسموح بنشرها وفقا لرويترز

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: