الرئيس ماكرون يعلن عن مقتل صحافي فرنسي شرق أوكرانيا

الانباء اونلاين- متابعات

قتل صحافي فرنسي اليوم الاثنين شرق اوكرانيا حيث تشهد معارك عنيفة ومتواصلة بين القوات الاوكرانية من جهة والقوات الروسية والانفصاليين الموالين لهم من جهة أخرى

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على حسابه على موقع  تويتر اليوم، عن مقتل الصحافي الفرنسي فريديريك لوكلير إيمهوف العامل في قناة “بي إف إم تي في”

مبينا أن “الصحافي فريديريك لوكلير إيمهوف كان في أوكرانيا في مهمة صحفية لإظهار حقيقة الحرب هناك،

وأكد الرئيس ماكرون أن الصحافي إيمهوف قتل برصاصة روسية بعد اصابته إصابة قاتلة أثناء تغطيته لعملية إجلاء مدنيين على متن حافلة إنسانية قرب سيفيرودونتسك شرق أوكرانيا حيث كان في حافلة إنسانية تنقل مدنيين أرغموا على الفرار هربًا من القنابل الروسية”.

معبرا عن تعازيه لاسرة الصحافي واقاربه ومحبيه وجميع زملائه الذين يقومون بالمهام الاعلامية الصعبة في مسرح العمليات واكد دعمه الغير مشروط لهم.

من جهتها، قالت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا إن الصحافي فريديريك لوكلير إيمهوف “قتل بقصف روسي استهدف عملية إنسانية” في شرق أوكرانيا.

واضافت في تغريدة  على حسابها في تويتر “أشعر بحزن عميق وصدمة لموت مواطننا فريدريك لوكلير إيمهوف الذي قتل بقصف روسي استهدف عملية إنسانية أثناء قيامه بواجبه الإعلامي” قائلة إنها “جريمة مزدوجة تستهدف قافلة إنسانية وصحافي”.

وطالبت وزيرة الخارجية الفرنسية “بإجراء” تحقيق شفاف “في مقتل لوكليرك-إيمهوف الصحافي في قناة BFMTV في شرق أوكرانيا أثناء تغطيته لعملية إجلاء أوكرانية قرب سيفيرودونتسك..معتبرة أن مقتله “صادم للغاية” مطالبة بـ”تحقيق شفاف في أسرع وقت لإلقاء الضوء على ملابسات هذه المأساة”.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: