الرئيس العليمي يدعو لمضاعفة الضغوط الاميركية لدفع المليشيات للوفاء بالتزاماتها

الانباء اونلاين – جدة

دعا رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي الى مضاعفة الضغوط الاميركية والدولية على مليشيات الحوثي الانقلابية لدفعها للوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاق الهدنة

جاء ذلك خلال لقائه بالمبعوث الاميركي الى اليمن تيموثي ليندركينج امس في مقر اقامته بمدينة جدة وبحث معه اخر المستجدات في الساحة اليمنية في ظل استمرار خروقات مليشيات الحوثي للهدنة الاممية منذ اليوم الاول من اعلانها

محذرا من استخدام المليشيات الانقلابية لعائدات المشتقات النفطية والتسهيلات الانسانية عبر موانئ الحديدة لدعم مجهودها الحربي، وتنويل عملياتها العدائية المتخادمة مع التنظيمات الارهابية.

وأشاد بالموقف الامريكي في دعم الشعب اليمني وشرعيته الدستورية، وتحقيق تطلعات ابنائه في استعادة دولتهم، وانهاء انقلاب المليشيات الحوثية التي غلبت مصالح ايران التوسعية

مثمنا مساعي الحكومة الاميركية، ومبعوثها الخاص الى اليمن الرامية للتخفيف من المعاناة الانسانية للشعب اليمني ودعم كل الجهود الاقليمية، والاممية والدولية لاحياء مسار عملية السلام في البلاد.

كما اشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، بالدور الاخوي والانساني الذي يتكفل به تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة، في منع انهيار شامل للدولة، والحد من تداعيات الازمة الانسانية الاسوأ في العالم التي صنعتها المليشيات الحوثية المدعومة من ايران.

معربا عن ثقته بأن تسهم جولة الرئيس الاميركي جو بايدن في المنطقة، بما في ذلك القمة العربية الامريكية المرتقبة بتصحيح الصورة المشوشة بشأن الاوضاع في اليمن، وجذور الازمة، والمقاربات الامثل للوصول الى سلام مستدام قائم على المرجعيات الوطنية والاقليمية والدولية.

من جانبه اوضح المبعوث الاميركي أن الرئيس جو بايدن يعتزم اجراء مشاورات مع رئيس مجلس القيادة الرئاسي الرئيس رشاد العليمي وذلك ضمن اجندة  زيارته الى المملكة

واشاد بجهود مجلس القيادة الرئاسي وبالاصلاحات الاقتصادية والخدمية التي يقودها المجلس وأكد دعم الادارة الاميركية لهذه الاصلاحات وتعزيز وصول الحكومة اليمنية الى كافة الموارد..معربا عن امله في ان تفضي الجهود الاممية والدولية الى انفراج في ملف تعز، و تمديد الهدنة الانسانية والبناء عليها لوقف شامل لاطلاق النار في اليمن.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: