وفاة ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية وهذا ماسيحدث بعد إعلان وفاتها

الانباء اونلاين- وكالات

أعلن قصر باكنغهام بالمملكة المتحدة مساء اليوم عن وفاة ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية وذلك بعد ساعات من وضعها تحت الإشراف الطبي اثر تدهور صحتها.

وعقب الاعلان نكست الاعلام في قصر باكنغهام بعد اعلان وفاة الملكة  إليزابيث الثانية عن 96 عاما بعد معاناة مع المرض الذي وصفه قصر باكنغهام في وقت سابق بـ”مشكلات عرضية في الحركة” منذ نهاية العام الماضي، حيث اضطرت إلى تقليص ارتباطاتها العامة منذ ذلك الحين.

وسيكون الامير  تشارلز هو الملك الجديد لبريطانيا خلفا للملكة الراحلة  إليزابيث الثانية ، التي حكمت بريطانيا منذ أكثر من 70 عاما، وتعد الأطول بقاء في حكم بريطانيا والأكبر عمرا بين ملوك العالم.

وكان قصر باكنغهام، قد اتخذ في وقت سابق اليوم، خطوة غير عادية بإعلان وضع ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية تحت الإشراف الطبي بعد أن أعرب أطباؤها عن قلقهم بشأن صحتها وأوصوا بأن “تبقى تحت المراقبة الطبية” في قصر بالمورال في أسكتلندا حيث تقيم.

ومن المتوقع ان يتم تفعيل “عملية جسر لندن”، وهو الاسم الرمزي لخطة مفصلة للغاية يتم وضعها منذ لحظة وفاتها ولغاية الأيام والأسابيع التي تلي ذلك.وهي العملية، التي تم تسريب تفاصيلها في سبتمبر من العام الماضي الامر الذي أثار غضب الحكومة ودفعها إلى فتح تحقيق.

وستكون رئيسة الوزراء الجديدة من أوائل الأشخاص الذين يتم إبلاغهم بوفاة الملكة، ويتم تسليم الرسالة من قبل السكرتير الخاص للملكة وإرسالها إلى أعضاء مكتب مجلس الملكة الخاص.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تراس التقت يوم الثلاثاء الماضي بالملكة إليزابيث الثانية في قصر بالمورال في إسكتلندا في مستهل مهمتها الجديدة على رأس الحكومة البريطانية خلفا لبوريس جونسون.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: