الحكومة تطالب بتشكيل لجنة اممية للتحقيق في جريمة تصفية اسيرين في المعتقلات الحوثية

الانباء اونلاين – عدن:

طالبت الحكومة اليمنية الشرعية اليوم بتشكيل لجنة دولية تابعة للامم المتحدة للتحقيق  في جريمة تصفية مليشيا الحوثي الإرهابية لاسيرين معتقلين في احد سجونها  بمحافظة تعز

وقال وزير الاعلام معمر الارياني في تصريح نقله وكالة سبأ الرسمية اليوم بأن مليشيا الحوثي الإرهابية اقدمت على تصفية الاسيرين “ليث عبدالعزيز احمد الصبري” و”عبدالباري إبراهيم عبده يحيى” المعتقلين في سجونها في مدينة الصالح” بمحافظة تعز وذلك بتعذيبهم بطريقة وحشية حتى الموت ، في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية.

وعبر الوزير الارياني عن ادانته لهذه الجريمة النكراء واوضح انها تأتي في سياق الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها المليشيات الحوثية بحق الأسرى والمختطفين،مؤكدا ان منظمات حقوقية قد وثقت وفاة (300) أسير ومختطف في معتقلاتها جراء التعذيب منذ الانقلاب، بينهم أكثر من (27) أسير ومختطف تم تصفيتهم فيما يسمى سجن مدينة الصالح بتعز.

واعتبر وزير الاعلام أن هذه الجريمة النكراء تكشف الأوضاع المأساوية التي يعيشها آلاف الأسرى والمختطفين في معتقلات مليشيا الحوثي الإرهابية بينهم سياسيين واعلاميين وصحفيين ونشطاء، وتعرضهم لصنوف التعذيب النفسي والجسدي، الأمر الذي أدى إلى وفاة عدد منهم فور خروجهم من معتقلات المليشيا.

مطالبا المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الاممي والامريكي بإدانة هذه الجريمة وتشكيل لجنة تحقيق أممية في الفظائع التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق الاسرى والمختطفين، وممارسة ضغط حقيقي لتنفيذ بنود الهدنة واتفاق السويد بشأن تبادل فوري للأسرى والمختطفين على قاعدة “الكل مقابل الكل”.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: