إدانات أميركية وأوروبية للهجوم الحوثي على ميناء الضبة النفطي

الانباء اونلاين- متابعات

أدانت الولايات المتحدة الامريكية ودول الاتحاد الأوروبي، اليوم السبت، الهجوم الذي شنه الحوثيون على ميناء الضبة بمحافظة حضرموت أمس، داعين إلى الوقف الفوري لهذه الهجمات التي تعرض التجارة الدولية للخطر.

وقال السفير الأميركي لدى اليمن ستيفن فاغن في بيان نشرته السفارة الأميركية على “تويتر” إن مثل هذه الهجمات تشكل “إهانة” لحقوق الملاحة وحريتها، كما تهدد أمن اليمن وسلامته وتعيق تدفق السلع الأساسية وتسبب المزيد من عدم الاستقرار الاقتصادي.

وأضاف: “نذكر الحوثيين بأن العالم يراقب أفعالهم، وأن الطريق الوحيد للمضي قدما نحو إنهاء ثمانية أعوام من الصراع المدمر هو خفض التصعيد ومضاعفة الجهود للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار وإنهاء الصراع في اليمن من خلال تسوية سياسية تفاوضية”.

وحث السفير الامريكي جميع الأطراف على التخلي بضبط النفس في هذا الوقت “الحساس”، مؤكدا على أن السبيل الوحيد الذي يضمن دفع الرواتب وحرية حركة اليمنيين عبر الطرقات والموانئ والمطارات وإنهاء العنف هو تمديد الهدنة.

كما أدان الاتحاد الأوروبي الهجوم الذي شنه الحوثيون بطائرتين مسيرتين على ميناء الضبة النفطي، مؤكدا أن ما وصفه بالتهديد الصارخ للتجارة البحرية الدولية أمر “غير مقبول”.

وذكر الاتحاد في بيان صدر عن بعثة الاتحاد والبعثات الدبلوماسية لدوله الأعضاء في اليمن اليوم أن هجمات الحوثيين على الملاحة الدولية تمثل “انتهاكاً للمبادئ الأساسية لقانون البحار، حيث تعرض حرية الملاحة عبر الممرات المائية في المنطقة للخطر وتعيق الوصول إلى الموانئ اليمنية”.

وأوضح، أن تلك الهجمات من شأنها أيضا أن “تحرم اليمنيين من القدرة على تحمل تكاليف السلع الأساسية ويمكن أن تؤثر على تدفق السلع الأساسية إلى اليمن”.

وأكد على ضرورة “الحد من التوترات وخفض التصعيد ومضاعفة الجهود لإنهاء الصراع في اليمن من خلال تسوية تفاوضية”، مشددا على استمرار الاتحاد في دعم جهود المبعوث الأممي لليمن هانس غروندبرغ لتجديد الهدنة والتوصل لتسوية سياسية.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: