السفير اليمني يبحث مع وزير الاعلام اللبناني الخطاب الطائفي لقناتي المسيرة والساحات

الانباء اونلاين- بيروت:

بحث سفير اليمن في بيروت عبدالله الدعيس اليوم مع وزير الإعلام اللبناني زياد المكاري، الخطاب الطائفي والتحريضي لقناتي الساحات والمسيرة التابعة لميليشيات الحوثي الارهابية والدعوة إلى التحشيد إلى جبهات القتال لإدامة الحرب واستمرارها وبث الاخبار والتقارير المظللة.

وقال السفير الدعيس “ان ما تقوم به القناتين من مقريهما في بيروت يمثل إساءة واضحة للعلاقات الأخوية بين البدلين بالرغم من مخاطبة اليمن للسلطات اللبنانية على أكثر من صعيد بإيقاف بثهما إلى جانب أن هذا يعتبر مخالفة صريحة لقرار مجلس وزراء الإعلام العرب الذي طلب من الدول الأعضاء منع او استضافة أي قنوات أو أنشطة إعلامية تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في أي بلد عربي آخر بناءً على البند الخاص الذي تقدمت به اليمن”.

ولفت الى قرار مجلس الدفاع الوطني بشأن تصنيف مليشيا الحوثي منظمة إرهابية لما تقوم به من انتهاكات جسيمة لحقوق الانسان ومن اعمال إجرامية كالقتل خارج القانون والاختطاف والتعذيب والاخفاء القسري وزرع الألغام المحرمة دولياً وقطع الطرقات ومحاصرة المدن وبالأخص تعز وتشريد المواطنين وهدم المعاهد ودور العبادة أو تحويلها لمراكز تدريب لعناصرها.

واشار إلى قيامها مؤخراً بهجوم إرهابي استهدف ميناء الضبة النفطي بمحافظة حضرموت مستهدفة اهم المرافق الحيوية للاقتصاد اليمني وما يشكله ذلك من تهديد للأمن وسلامة الملاحة الدولية في البحر العربي والبحر الأحمر.

من جهته أكد الوزير اللبناني موقف حكومة بلاده الداعم للحكومة الشرعية ومواقفها الإيجابية من المبادرات التي تقدم بها المبعوثين الدوليين لإيقاف الحرب وعودة الاستقرار وتحقيق السلام، كما وعد بمتابعة الجهات المعنية المعرفة ما تم بخصوص وقف بث القناتين حرصاً على العلاقات الأخوية بين البلدين.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: