هكذا وصف مجلس الأمن الهجوم الحوثي على ميناء الضبة النفطي والحكومة ترحب 

الانباء أونلاين –  نيويورك  :

أدان مجلس الأمن الدولي بشدة الهجمات الذي شنتها مليشيات الحوثي الانقلابية على ميناء الضبة النفطي في محافظة حضرموت الاسبوع الماضي باستخدام الطائرات المسيرة ووصف تلك الهجمات بالارهابية

واعتبر أعضاء المجلس في بيان صدر أمس تلك الهجمات تهديدا خطيرا لعملية السلام واستقرار اليمن والأمن البحري بما في ذلك الحقوق والحريات الملاحية المنصوص عليها في القانون الدولي.

واوضح ان:” أي تصعيد لن يؤدي إلا إلى تفاقم معاناة الشعب اليمني، ودعا ميليشات الحوثي إلى الوقف الفوري لمثل هذه الهجمات واحترام التزاماتهم بموجب القانون الدولي الإنساني وإعطاء الأولوية للشعب اليمني”.

مجددا دعمه للمبعوث الخاص للأمم المتحدة هانز غروندبرغ في جهوده نحو تسوية سياسية تفاوضية وشاملة بقيادة يمنية على أساس المرجعيات المتفق عليها.

من جانبها رحبت الحكومة اليمنية، ببيان مجلس الأمن  الذي أدان هجوم المليشيات الحوثية الإرهابية على ميناء الضبة النفطي بمحافظة حضرموت بتاريخ ٢١ أكتوبر، واعتبره تهديداً خطيراً لعملية السلام والاستقرار في اليمن وتهديداً لأمن وحقوق وحرية الملاحة.

واشارت وزارة الخارجية في بيان تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه، الى الحاجة الملحة لردع المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من النظام الايراني وأعمالها التي تهدد الأمن والسلم الاقليميين والدوليين.

مشددة، على ضرورة معاقبة منفذي ومخططي تلك الهجمات ودعم قرار الحكومة اليمنية بادراج المليشيات الحوثية ضمن المنظمات والجماعات الإرهابية بما يضمن تخليها عن العنف والإرهاب والعودة الى العملية السياسية لتحقيق السلام وفقاً للمرجعيات المتفق عليها وفي المقدمة القرار الدولي رقم 2216 .

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: