وزير الداخلية يؤكد وجود علاقات وطيدة بين مليشيات الحوثي وبين تنظيمي داعش والقاعدة

خلال لقائه بعدد من سفراء الاتحاد الأوروبي

الانباء اونلاين اونلاين – متابعات:

أكد وزير الداخلية اللواء الركن ابراهيم حيدان، خلال لقائه بعدد من سفراء الاتحاد الأوروبي اليوم في العاصمة المؤقتة عدن وجود علاقات وطيدة بين مليشيات الحوثي الارهابية وبين التنظيمات الارهابية المتشددة وفي مقدمتها  داعش والقاعدة

كما أكد الوزير حيدان لرئيس بعثة الاتحاد الأوروبي غابرييل فينيالس وسفراء كلاًمن فرنسا جان ماري صفا، وألمانيا الاتحادية هوبيرت ييغير، والسويسري توماس تورتيلا أن المليشيات الحوثية أطلقت  سراح عدد من عناصر تنظيمي  داعش والقاعدة من السجون بعد سيطرتهم عليها

مستشهدا بما كشفته الامم المتحدة في أحد تقاريرها عن وجود  هذه العلاقات الوطيدة بين المليشيات الحوثية وبين التنظيمات الارهابية وعن استخدام المليشيات لعناصر متطرفة اطلقتهم من السجون لتنفيذ عمليات ارهابية في المحافظات المحررة.

وشدد وزير الداخلية على ضرورة دعم الاتحاد الاوربي لقرار مجلس الدفاع الوطني الذي قضى بتصنيف ميليشيات الحوثي كمنظمة إرهابية و ادراجها في قائمة الارهاب العالمي.

ونوه بأن المليشيات الحوثية تحاصر أكثر من 5 مليون مواطن في مدينة  تعز وتمنع عنهم أبسط مقومات الحياة للعام الثامن على التوالي وتواصل حشد مقاتليها والدفع بهم الى الجبهات .

مشيرا إلى أن استمرار تعنت مليشيات الحوثي ورفضها لكل خيارات السلام ونسف كل الجهود الرامية لتحقيق الامن والاستقرار في اليمن تشكل تهديدا مباشرا للأمن والسلام المحلي والدولي.

من جهته أوضح رئيس البعثة وسفراء الاتحاد الأوروبي إلى أن اللقاء يهدف للاطلاع على الأوضاع الامنية والصعوبات والتحديات التي تواجهها الاجهزة الامنية  في المحافظات المحررة..

مؤكدا استمرار دعن الاتحاد الأوربي للحكومة الشرعية في كافة المجالات المختلفة  وادانتهم لانتهاكات حقوق الإنسان التي تمارسها مليشيات الحوثي.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: