أكاديمي إماراتي يطالب بلاده بسحب قواتها من اليمن

الانباء اونلاين – متابعات

طالب الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبدالله، حكومة بلاده بوقف المساعدات وإعادة جنودها من اليمن، وذلك بعد أن حمل مندوب الحكومة اليمنية لدى الأمم المتحدة الإمارات مسؤولية “التمرد” في عدن وأبين.

وقال عبدالله في تغريدة على صفحته على موقع تويتر: “من المؤسف ان الحكومة اليمنية تهاجم الامارات دون وجه حق وتتخذ مواقف مبتذلة وتفتعل معارك غير ضرورية مع اقوى حليف في التحالف من اجل استعادة الشرعية والذي قام بواجبه على اكمل وجه وقدم تضحيات بدم جنوده الشهداء. الامارات لا تود جزاء ولا شكورا لكن حتما لا تتوقع إطلاق اتهامات باطلة ضدها”.

وأضاف الأكاديمي الإماراتي في تغريدة أخرى قائلا: “منذ 5 سنوات والإمارات تحارب من أجل الشرعية ومنذ 5سنوات والشرعية تحارب الإمارات وتلقى بفشلها على الامارات. حكومة اليمن اصبحت عالة وتود اطالة الحرب وخسارة فيها قطرة دم طاهرة وخسارة فيها $ واحد ذهب لقيادتها الفاسدة اتمنى من الامارات وقف مساعداتها واعادة جنودها الأبطال من اليمن فورا”.

مشيرا الى أن وسم ‎#إعادة_جنودنا_البواسل_للوطن نشط حاليا في الإمارات ويبدو انه مطلب شعب الإمارات وبانتظار قرار من حكومة الإمارات بحسب تعبيره

ويأتي هذا الرد بعد اتهامات وجهها مندوب الحكومة اليمنية الدائم لدى الأمم المتحدة، عبدالله السعدي، في كلمة له أمام مجلس الأمن الثلاثاء، للإمارات بدعم المجلس الانتقالي الجنوبي ماليا ولوجستيا وإعلاميا.

وطالب السعدي أبوظبي بوقف الدعم لمن وصفهم بـ”المتمردين”، ودعا الإمارات للالتزام بـ”أهداف التحالف” وعدم الدخول في “مخططات” تهدد وحدة وأمن واستقرار اليمن و”تشتت” جهود السعودية في مواجهة المشروع الإيراني المتمثل بالحوثيين.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: