النواب الأمريكيون ينجحون أخيراً في انتخاب رئيساً جديداً لمجلسهم فمن هو ؟

بعد فشل أكثر  15 جولة تصويت سابقة

الانباء أونلاين – متابعات:

نجح أعضاء مجلس النواب الأمريكي مساء أمس في انتخاب رئيسا جديدا لمجلسهم خلافا لرئيسة المجلس السابقة النائبة الديمقراطية نانسي بولسي ، وذلك بعد أكثر  15 جولة تصويت سابقة انتهت بالفشل.

واختار النواب الامريكيون النائب الجمهوري كيفن مكارثي رئيسا لمجلسهم  في جلسة عاصفة ليل الجمعة السبت سادها توترات شديدة في صفوف الحزب الجمهوري

منهين بذلك حالة من الفوضى والانقسام الحاد الذي  شهده الكونغرس الامريكي خلال الاسبوعين الماضيين بشكل غير مسبوق في  منذ أكثر من 160 عامًا،

وعقب فوزه هنّأ الرئيس الامريكي جو بايدن مكارثي ودعاه إلى “الحكم بشكل مسؤول ولصالح الأميركيين”، معبرا عن استعداده للعمل مع الجمهوريين وأن الناخبين ينتظرون من الجمهوريين أن يكونوا مستعدّين للعمل معه.

فمن هو رئيس مجلس النواب الجديد مكارثي ؟

هو سياسي أمريكي من الحزب الجمهوري ولد في يوم 26 يناير 1965 في مدينة بيكرسفيلد في ولاية كاليفورنيا وأكمل دراسة إدارة الأعمال في جامعة كاليفورنيا الولائية.

أنتخب مكارثي كنائب في مجلس النواب الأمريكي في 2007 لأول مرة، وانتخب لرئاسة مجلس النواب في فترته الثانية كنائب للرئيس الجمهوري من 2009 إلى 2011.

وعندما تولى الجمهوريون السيطرة على مجلس النواب في عام 2011، أصبح منفذًا لحزب الأغلبية من عام 2011 حتى أغسطس 2014، عندما انتخب زعيم الأغلبية ليحل محل إريك كانتور، الذي انتهت ولايته بهزيمته بالانتخابات التمهيدية.

وبعد أن خسر الجمهوريون أغلبيتهم في الانتخابات النصفية لعام 2018، وتقاعد رئيس مجلس النواب بول رايان، انتُخب مكارثي زعيمًا للأقلية في يناير 2019، لصبح بذلك أول عضو من الحزب الجمهوري من كاليفورنيا يشغل هذا المنصب.

وفي عام 2022،عادت الأغلبية في مجلس النواب للجمهوريين لترشيح لرئاسة المجلس خلفا لنانسي بيلوسي، بعد فشل 15 جولة تصويت سابقة ليؤدي في 7 يناير 2023 اليمين الدستورية رئيسا لمجلس النواب الأمريكي

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: