المدعي العام الأسترالي : إعدام المتظاهرين في إيران محاولة مخزية لترويعهم وإسكاتهم

الانباء أونلاين – متابعات :

وصف المدعي العام الأسترالي، مارك دريفاس، اليوم الجمعة، استمرار عمليات الإعدام التي ينفذها النظام الإيراني بحق المتظاهرين بأنها”محاولة مخزية لترويع المواطنين وإسكاتهم”.

وعبر المسؤول الأسترالي في تغريدة نشرها في حسابه الرسمي على موقع تويتر اليوم :عن رفض بلاده لعقوبات الإعدام لجميع الأشخاص وفي كل الظروف..مؤكدا التزام استراليا في دعم المحتجين الإيرانيين الذين يواجهون عقوبة الإعدام لممارسة حقهم في الاحتجاج بحسب تعبيره.

 

ومنذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية الواسعة في إيران اصدرت السلطات الإيرانية خلال الاشهر الماضية 18 حكماً بالإعدام على على محتجين على خلفية قضايا متصلة بالاحتجاجات، ونفذت المحكمة العليا أربعة احكام منها، وصادقت على حكمَين آخرَين.

وإثر صدور  أحكام الاعدام ضد المحتجين الايرانيين استدعت عدة دول غريبة ممثلي طهران الدبلوماسيين في عواصمها للتعبير عن احتجاجها على تلك الأحكام .

وتشهد إيران منذ 16 سبتمبر احتجاجات شعبية واسعة إثر وفاة الشابة مهسا أميني (22 عاما) بعد ثلاثة أيام من توقيفها وقتل خلال هذه الاحتجاجات المئات من المحتجين تم توقيف الآلاف منهم اثناء قمع السلطات لها

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: