”البركاني“ يشكو من ”إجراءات تعسفية“ ويتحدث عن ”انتكاسة“

قال سلطان البركاني رئيس مجلس النواب، الأحد 21 ابريل/نيسان 2019م، إن عدم تنفيذ اتفاق ستوكهولم بشأن الحديدة غربي البلاد يضع مصداقية المجتمع الدولي على المحك.

وأضاف ”البركاني“ خلال لقائه في الرياض، السفير الروسي لدى اليمن ”فلاديمير ديدوشكين“ أن ”تعثر تنفيذ الاتفاق يشكل انتكاسة لعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة“.

وأشار رئيس مجلس النواب إلى أن “الشعب اليمني أصبح يعاني ظروفاً قاسية والمأساة الإنسانية تتفاقم بسبب استمرار الانقلاب الحوثي وعدم خضوعه للسلم”، على حد قوله.

وأفادت وكالة الأنباء “سبأ” أن رئيس البرلمان تطرق في حديثه مع السفير الروسي إلى ما وصفها بـ “الإجراءات التعسفية” التي تقوم بها جماعة الحوثيين ضد مختلف الفئات اليمنية وآخرها السعي لمصادرة ممتلكات أعضاء مجلس النواب الذين حضروا اجتماع المجلس في سيئون واعتقال أقاربهم وهو أمر لم يسبق له مثيل في التاريخ ويخالف كل المواثيق والقيم البرلمانية، وفقاً لتعبيره.

وأعرب البركاني عن تقدير اليمن للدور الروسي المهم في الأزمة اليمنية، ‏وإيجاد الحلول السلمية لإنهائها.

وذكرت “سبأ” أن السفير الروسي بارك عودة انعقاد جلسات البرلمان اليمني لما سيكون له من دور كبير في دعم مؤسسات الدولة وعودة الحياة السياسية لطبيعتها وممارسة دوره التشريعي والرقابي.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: