الجيش الصومالي يعلن عن مقتل 43 عنصرا من تنظيم الشباب الإرهابي في عدة عمليات عسكرية في البلاد

الأنباء أونلاين – متابعات :

أعلنت القوات المسلحة الصومالية اليوم الاثنين عن مقتل العشرات من عناصر تنظيم الشباب الإرهابي المرتبط بالقاعدة في الصومال اثناء ملاحقتهم في عدة مناطق في البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء الوطنية الصومالية (صونا) أن قوات الجيش الصومالية نفذت عمليات عسكرية في منطقتي (حين تبال) و(عيل علي) بالاضافة بعض المناطق القريبة من مدينة (عيل بور) بمحافظة (غلغدود) وسط الصومال.

وأوضحت أن الجيش قتل خلال هذه العمليات العسكرية نحو 43 عناصرا على الأقل وأصاب العشرات من عناصر التنظيم ودمر 3 مركبات تابعة لهم أثناء ملاحقة فلولهم في عدة مناطق استراتيجية في البلاد.

ولفتت الوكالة الصومالية إلى أن قوات الجيش تصدت لهجوم إرهابي نفذه عناصر تنظيم الشباب على منطقة (دار نعمة) في محافظة شبيلي الوسطى.

مشيرة إلى أن الجيش ينفذ المرحلة الثانية من عملياته العسكرية الهادفة للقضاء على فلول تنظيم الشباب وتحرير المناطق القليلة المتبقية من أيدي عناصر الخلايا الإرهابية.

وكان الرئيس الصومالي الدكتور حسن شيخ محمود قد أعلن في خطاب متلفز أمس عن عزم قوات الجيش الصومالي مسنودة بالقوات المحلية والمقاومة الشعبية في الولايات على ملاحقة فلول عناصر تنظيم الشباب الإرهابي وخلاياه النائمة

مؤكدا أن عمليات الجيش ستستمر حتى تطهير كل شبر من أراضي جمهورية الصومال الفيدرالية من الإرهابيين واستئصال شأفة المتشددين.

ويوم السبت الماضي أعلن الجيش الصومالي عن مقتل ما لا يقل عن 20 عنصرا من حركة “الشباب” في عميلة عسكرية نفذها في مدينة كنتواري بإقليم شبيلي السفلى جنوبي البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى