بعد تفجيرات الضالع ..وزارة التخطيط تؤكد حرصها على تأمين المنظمات الدولية  

الانباء اونلاين عدن :

جددت وزارة التخطيط والتعاون الدولي، تأكيد حرصها على تأمين مقرات وبعثات المنظمات الدولية العاملة في اليمن وتحركات عمل الموظفين والعاملين فيها، وتقديم كافة التسهيلات للمنظمات لتنفيذ مشاريعها وبرامجها التنموية والإنسانية.

جاء ذلك خلال  لقاء نائب وزير التخطيط الدكتور نزار باصهيب، بممثلي منظمات الأوتشا، واكتيد، وميرسي كور، والانقاذ الدولية، وسيف شيلدرن وسوليداريتي، اليوم في عدن بحضور الوكيل المساعد لوزارة التخطيط لقطاع التعاون الدولي منصور زيد بحسب وكالة سبأ.

وكرس اللقاء لمناقشة أسباب وملابسات اعتداءات عناصر خارجة عن النظام والقانون على عدد من المنظمات الدولية العاملة في المجالات التنموية والإنسانية في محافظة الضالع.

وفي اللقاء شدد نائب وزير التخطيط باصهيب، على ضرورة تكاتف الجهود على المستويين الرسمي والشعبي للتصدي لكافة الأعمال الخارجة عن النظام والقانون التي تضر بالمصلحة العامة وتؤثر سلباً على المشاريع الخاصة بعملية التنمية وتحسين معيشة المواطنين.

وصباح اليوم الاحد ، شن مسلحون مجهولون هجمات متزامنة استهدفت  مقرات خمس منظمات دولية في مدينة الضالع مستخدمين الاسلحة الرشاشة وقذائف الار بي جي في تلك الهجمات ، دون ان يسفر عنها أي خسائر بشرية تذكر عدا اضرار طفيفة في مقرات المنظمات المستهدفة بحسب مصادر محلية

ولم تعلن أي جهة حتى هذه اللحظة تبنيها لتلك الهجمات المتزامنة  كما لم تصدر المنظمات المستهدفة أي تعليق لها حول الحادثة ونتائجها وملابساتها

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: