السيسي يكشف تفاصيل احتجاز 32 صيادا مصريا في اليمن

الأنباء اونلاين – متابعات

كشف الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، تفاصيل أزمة الصيادين المصريين الذين احتجرتهم مليشيات الحوثي الانقلابية  البالغ عددهم 32 صيادا والجهود التي تم بذلها لإعادتهم إلى مصر.

وقال السيسي في تغريدته: “تابعت بكل فخر وإعزاز الجهود المكثفة المبذولة لإنهاء أزمة احتجاز ٣٢ صيادًا مصريًا في دولة اليمن، حيث أسفرت تلك الجهود على الحفاظ على حياتهم ونقلهم بشكل آمن للأراضي المصرية.. وأتقدم بالشكر والتقدير للقائمين على عودتهم لبلادهم آمنين.. تحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر”.

وكان الصيادون المصريون وفقا لتقرير نشرته بوابة الأهرام “احتجزوا في اليمن، منذ ديسمبر الماضي، أثناء رحلة صيد على مركبي الصيد ’المصطفى الهادي‘ و’وان تو‘ وعلي متنهما 32 صيادا من عزبة البرج، بعد إبحارهم في ديسمبر الماضي من ميناء برانيس بالبحر الأحمر.

إلا أن السفينتين جنحتا ناحية المياه الإقليمية اليمنية، وتم القبض عليهما من قبل السلطات اليمنية، بتهمة تجاوز المياه الإقليمية دون تصريح، وتم احتجازهما بميناء الحديدة اليمني، لحين خضوعهما للمحاكمة بتهمة تجاوز المياه الإقليمية اليمنية”.

وذكر تقرير الأهرام أن الـ32 صيادا “عادوا إلي أرض الوطن، منهم 20 صياد دمياطى من عزبة البرج ومدينة الروضة مركز فارسكور، على متن طائرة مصرية، حطت في مطار القاهرة، مساء الثلاثاء، وذلك بعد نجاح المفاوضات بين الدولة المصرية واليمنية”.

وكانت قناة “المسيرة” التابعة لمليشيات الحوثي، قد اعلنت أنه “جرى الإفراج عن البحارة المصرييين، بموجب عفو من رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط”.

مشيرًة إلى أن “قوات خفر السواحل التابعة لها، ألقت القبض على البحارة المصريين في ديسمبر الماضي بعد دخولهم المياه الاقليمة بالبحر الأحمر.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: