غريفيث يستنكر التصعيد الحوثي في الجوف ويصفه بالعمل “المتهور

الانباء اونلاين – متابعات

استنكر المبعوث الأممي الى اليمن مارتن غريفيث اليوم الجمعة، بشدة التصعيد العسكري الأخير الذي تشنه مليشيات الحوثي الإنقلابية في محافظة الجوف

وطالب غريفيث من المليشيات الانقلابية بوقف كل أنشطة التصعيد العسكري في محافظة الجوف ومأرب ونهم، واصفاً هذا التصعيد بالعمل “المتهور الذي من شأنه أن يقوض فرص السلام.

معتبرا أن الموجة الأخيرة من التصعيد مثيرة للإحباط والفزع الشديدين، وأشعر بالانزعاج بشكل خاص من الموقف العسكري المتهور الذي يتعارض مع رغبة الأطراف المعلنة في التوصل لحل سياسي”.

وحمل غريفيث في بيان صدر عن مكتبه اليوم الطرف المسؤول عن التصعيد يتحمل مسؤولية العواقب الإنسانية الوخيمة، مؤكداً أنه لا بديل عن تسوية سياسية الوصول إليها عن طريق التفاوض.

واختتم المبعوث الاممي بيانه بالقول : “إن الثمن الذي يدفعه اليمنيون في هذه الحرب باهظ للغاية، يستحق اليمنيون ما هو أفضل من الحياة في ظل حرب لا تنتهي، وعلى قادتهم أن ينصاعوا لرغبة اليمنيين في السلام فورًا”

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: