الأمم المتحدة تعبر عن مخاوفها بشأن أوضاع آلاف المحتجزين في مراكز الحجر الحوثية في رداع

الانباء اونلاين – متابعات

عبرت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، عن مخاوفها بشأن آلاف الأشخاص في مرافق الحجر الصحي في اليمن، مؤكدة في الوقت نفسه عدم وجود أي إصابة بفيروس كورونا في البلاد التي تعيش صراعاً دامياً دخل عامه السادس.

وقال المكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن “أوتشا” في تغريدة على “تويتر”، “لا توجد أي إصابة مؤكدة بـ كورونا في اليمن”.

وأضاف “مخاوف بشأن آلاف الأشخاص، من ضمنهم مهاجرون، في مرافق الحجر الصحي وفي ظروف سيئة ومزدحمة في مناطق مختلفة في البلاد، كجزءمن التدابير الاحترازية ضد كورونا”…مشيراً إلى أن شركاء العمل الإنساني يقدمون مساعدات منقذة للأرواح للأشخاص في مرافق الحجرالصحي.

وفي وقت سابق قال شهود عيان إن  الآلاف من اليمنيين، احتُجزوا في ظروف مزدحمة وغير صحية

واوضحت ان مليشيات الحوثي تحتجز اكثر من 3 الف مسافر في مبنى  حرم جامعي في مدينة رداع بمحافظة البيضاء،  منذ اكثر من 14 يوما بحجة الحجر الصحس

وأظهرت صور ومقاطع فيديو متداولة على وسائل التواصل الاجتماعي أشخاصاً يفترشون البطانيات على الإسفلت وتحت الأشجار أو ينامون في سياراتهم قبل نقلهم إلى الحرم الجامعي حيث ينامون في الفصول الدراسية والممرات والفناء وعلى السطح

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: