الإرياني يحذر من الأنشطة الإرهابية التي تستهدف خطوط الملاحة الدولية في خليج عدن والبحر الأحمر

حمل الانتقالي مسؤولية عرقلة جهود تأمين السواحل الجنوبية

الأنباء اونلاين – متابعات

حذر وزير الإعلام معمر الإرياني، اليوم الأحد، من استمرار الأنشطة الإرهابية التي تستهدف خطوط الملاحة الدولية وتناميها في خليج عدن والبحر الأحمر.

وقال الوزير الارياني في سلسلة تغريدات، على «تويتر»،
اليوم إن الهجوم الإرهابي الذي تعرَّضت له اليوم إحدى السفن في السواحل الجنوبية لليمن، والذي أعلنت عنه منظمة المملكة المتحدة لعمليات الملاحة التجارية البحرية، يؤكد استمرار الأنشطة الإرهابية التي تستهدف خطوط الملاحة الدولية، في خليج عدن والبحر الأحمر، وتفاقم التهديدات التي تواجه حركة التجارة العالمية.

محملاً «المجلس الانتقالي كامل المسؤولية عن عرقلة جهود الحكومة الشرعية لتثبيت الأمن والاستقرار في محافظة عدن والسواحل الجنوبية، ومنع قوات خفر السواحل اليمنية من القيام بواجباتها في حماية السفن التجارية، وإحباط الأنشطة الإرهابية، ووقف عمليات تهريب الأسلحة الإيرانية إلى الميليشيا الحوثية».

وطالب الإرياني، المجتمع الدولي والأمم المتحدة، بدعم جهود الحكومة الشرعية لتثبيت الأمن والاستقرار في المناطق المحررة، وتمكين قوات خفر السواحل اليمنية من أداء مهامها، حفاظاً على الأمن والسلم الإقليمي والدولي

وكانت سفينة تجارية بريطانية قد تعرضت اليوم الاحد لهجوم ارهابي في خليج عدن قبالة ساحل ميناء المكلا

واوضح مركز العمليات التجارية البحرية في المملكة المتحدة أن السفينة البريطانية “ستولت أبال”تعرضت لهجوم في خليج عدن قبالة ساحل ميناء المكلا ..داعيا كافة السفن التجارية التي تعبر المنطقة بتوخي الحذر الشديد.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: