أمنية شبوة تحمل مليشيات الإنتقالي مسؤولية أحداث جردان ونصاب

توعدت بملاحقة وضبط المتورطين

الأنباء اونلاين – شبوة

حملت اللجنة الامنية بمحافظة شبوة، في اجتماعها المنعقد اليوم برئاسة محافظ المحافظة رئيس اللجنة محمد صالح بن عديو ، ما يسمى بالمجلس الانتقالي المسؤولية القانونية والتاريخية للأحداث التي شهدتها مديريتي جردان ونصاب.

وناقش الاجتماع ملابسات الاحداث التي شهدتها مديريتي جردان ونصاب، واتخاذ حزمة من الإجراءات الأمنية الحازمة والتي لن تسمح بتكرار مثل هذه الاحداث مرة اخرى.

وشددت اللجنة في البيان الصادر عن الاجتماع ، على متابعة المتورطين في هذه الاحداث المؤسفة وضبطهم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاء ما اقترفوه من جرم بحق المحافظة وابنائها. وندد  بهذه الاعمال الاجرامية التي يسعى من خلالها الانتقالي للانتقام من المحافظة التي لفظته وهزمت مليشياته.

واعربت أمنية شبوة عن اعتزازها بمواقف أبناء المحافظة ورفضهم للأعمال الخارجة عن النظام والقانون التي تمارسها مليشيا الانتقالي واستهدافها للرجال الامن والجيش، ومحاولاتها البائسة لجر المحافظة من جديد الى اتون العنف والفوضى والانفلات الأمني.

مشيدة بمرونة التعامل مع المواقف التي افرزتها احداث مديريتي جردان ونصاب واستجابتها للمساعي الحسنة من مشائخها واعيانها لاخماد نار الفتنة وعودة الاوصاع في المديريتين الى الوضع الطبيعي.

وثمن البيان بطولات رجال المؤسسات الأمنية وتضحياتهم بأرواحهم من اجل الحفاظ على الامن والاستقرار بالمحافظة وحماية مكاسبها ومصالحها العامة والخاصة..منوها بوقوفهم بالمرصاد لكل من يحاول التطاول على امن المحافظة واستقرارها.

 

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: