إيران ومشروع تقسيم اليمن من اليرقة إلى البلوغ.. «روزنامة» 

الأنباء أونلاين – متابعات

نشر موقع الثورة نت ، اليوم الأثنين ، تقرير يوثق أهم المحطات التاريخية لمشروع الإيران الرامي لتقسيم اليمن ودعم الحركات الإنفصالية الداعية إلى فصل شطر اليمن الجنوبي عن شماله

وتضمن تقرير الثورة نت المنشور تحت عنوان ( روزنامة .. إيران ومشروع تقسيم اليمن من اليرقة إلى البلوغ – موثق بالصور والروابط) عدة محطات تأريخية منذ إنطلاق المشروع الإيراني لتقسيم اليمن أبرزها الأتي :

في يونيو 1994: حسين بدرالدين الحوثي يساند مشروع انفصال الجنوب.

في 7 يوليو 2007: انطلاق الحراك الجنوبي كحركة احتجاجية ذات طابع حقوقي.

– في 11 فبراير  2012: أطلقت قناة عدن لايف بثها بشكل رسمي من معقل حزب الله بلبنان بدعم إيراني.

وفي 15 مارس 2013 : طالبت صنعاء  من بيروت بإيقاف نشاط القيادي الإنفصالي علي سالم البيض وإغلاق “عدن لايف” التي تبث من بيروت

وفي فبراير 2012: أكدت وثيقة سرية للخارجية السعودية دخول إيران خط الحراك الجنوبي.

وفي مارس 2012: وثيقة سرية لسفارة السعودية بصنعاء تؤكد مناقشة إيران تسليح الحراك.

وفي مارس 2012: وثيقة سعودية تؤكد أن الحراك وعد إيران بإلغاء اتفاقية الحدود مع المملكة.

وفي يونيو 2012: أوروبا تحذر من مخطط إيراني لإسقاط صنعاء وعدن بيد مسلحين.

-وفي يوليو 2012: ضبط خلية تجسس إيرانية تنسق بين الحوثيين والحراك الجنوبي.

وفي يناير 2013: السفير الأمريكي بصنعاء يتهم إيران بتبني تقسيم اليمن.

وفي يونيو 2013: إيران تطلب من الحراك تجنيد 6500 شاب لتحقيق الإنفصال.

وفي اكتوبر 2013: الحكومة اليمنية توجه أول اتهام لإيران بدعم انفصال الجنوب.

وفي أكتوبر 2014: عيدروس الزبيدي يوقع على تجنيد 400 عنصر في لبنان.

وفي مارس 2015: علي سالم البيض يتوارى من الواجهة بعد انطلاق عاصفة الحزم.

وفي مايو 2017: عيدروس الزبيدي يتصدر المشهد ويعلن المجلس الانتقالي الجنوبي.

– وفي أغسطس 2018: مراسلات بين الحوثي والانتقالي لحل خلافاتهم بعيدا عن التحالف.

وفي أغسطس 2019: المجلس الإنتقالي يقود تمردا مسلحا ويسيطر على عدن.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: