منظمة دولية :نزوح 100 ألف يمني بسبب القتال وكورونا منذ مطلع العام الجاري

الانباء اونلاين – متابعات

كشفت منظمة الهجرة الدولية، اليوم الإثنين، عن نزوح قرابة 100 ألف مواطن يمني من عدة محافظة جراء اعمال القتال وانتشار جائحة كورونا  منذ مطلع العام الجاري.

وذكرت المنظمة الدولية ، في تقرير لها اليوم، إن ” 16,601 أسرة وقرابة (99,606 شخصا ) تعرضت للنزوح مرة واحدة على الأقل، منذ الأول من يناير/ كانون الثاني الماضي، وحتى 27 يونيو/حزيران الجاري”.

مبينة أن “191 أسرة جديدة نزحت خلال الأسبوع الماضي فقط،، منها 80 أسرة نزحت الى محافظة لحج (جنوب اليمن)، و65 أسرة الى محافظة مأرب و46 أسرة نزحت الى محافظة تعز جنوب غربي اليمن .

وأوضحت المنظمة أن أسباب النزوح تعددت من محافظة الى اخرى حيث نزحت 112 أسرة من محافظة عدن (جنوب)؛ بسبب جائحة كورونا، فيما نزحت 54 أسرة من محافظة البيضاء  بسبب القتال.

بالاضافة إلى أن حوالي 49 أسرة نزحت من محافظة الحُديدة الى محافظة تعز بسبب القتال بحسب منظمة الهجرة الدولية.

وفي العاشر من إبريل الماضي، أعلنت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة وباء كورونا ، بشكل رسمي عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في اليمن لمواطن في عقده السادس من العمر في مدينة الشحر بمحافظة حضرموت شرقي البلاد.

وأوضحت اللجنة إن إجمالي عدد الحالات المسجل إصابتها بفيروس كورونا في عموم المحافظات اليمنية المحررة وصلت حتى مساء اليوم الأحد 28 يونيو الحالي إلى إلى (1118) حالة مؤكدة مخبرياً منها (302) حالة وفاة و(430) حالة تعافي.

ولا تشمل هذه الحصيلة الإصابات في المناطق الواقعة تحت مليشيات الحوثي، كونها تواصل التستر على عدد الإصابات وعدم نشرها

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: