على وقع خسائر الحوثي الكبيرة بصرواح … قائد عسكري يوجه رسالة لأسر المغرر بهم

الانباء اونلاين – متابعات

تتواصل معارك مستمرة بين ابطال الجيش الوطني من جهة والمليشيات الحوثية من جهة أخرى في جبهة صرواح، والتي يٌكبد فيها ابطال الجيش الوطني المليشيات الحوثية خسائر كبيرة في العتاد والارواح، ودك تحصينات ونقاط التموين والامداد التابعة للمليشيات في مختلف مناطق الجبهة.

وفي تصريح لإعلام المنطقة العسكرية الثالثة قال العقيد غالب الحيمي رئيس عمليات اللواء 203 مشاه ميكا، إن المليشيات الحوثية تُمنى بخسائر كبيرة في العتاد والارواح، اثناء محاولاتها التسلل إلى مواقع ابطال الجيش الوطني، والتي تجدهم لها بالمرصاد، ويفشلوا كل محاولاتهما ما جعلها تعيش حالة عرباك وانكسار متواصل.

وفي حديثه عن معنويات ابطال الجيش الوطني قال العقيد “الحيمي” ان ابطال الجيش الوطني بجبهة صرواح يتمتعوا بروح معنوية عالية، يستمدونها من عدالة قضيتهم التي يناضلوا من اجلها، والمتمثلة باستعادة مؤسسات الدولة ودحر الانقلاب الحوثي الغاشم، الذي دمر كل جميلاً في البلاد، وجلب كل ويل ودمار وثبور إلى حياة اليمنيين.

ووجهة العقيد “الحيمي” رسالة إلى كل أولياء الأمور في المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية، طالبهم فيها بعدم الزج بأبنائهم مع المليشيات الحوثية، والتي تلقي بهم في جحيم الحرب بلا هوادة، غير ابهة بمصيرهم المؤلم التي تسوقهم اليه، ولم تهتم حتى بسحب جثثهم بعد مقتلهم،
والتي تتركها ملقاه في رؤوس الجبال وبطون الاودية، طعماً للقوارض والطيور.

ومن جهته قال القائد الميداني محمد المعبري، أن ابطال الجيش الوطني عازمون على دخول صنعاء وتحريرها من ميليشيا الانقلاب، واستعادة مؤسسات الدولة، مهما كانت التحديات والصعاب التي تواجههم.

مؤكداً أن ابطال الجيش الوطني كل يوم يرسموا بايديهم لوحة النصر، ويقدموا ارواحهم فداء لوطنهم الذي تحاول ملالي ايران عبثاً اجتزائه من حاضنته العربية، وتحويله إلى أداة لزعزعت أمن واستقرار المنطقة، وتحقيق أهداف ايران التخريبية.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: