بيزلي : معظم مساعداتنا الانسانية كانت تذهب لتمويل جبهات الحوثيين

أكد المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي، بأن المساعدات الانسانية والاغاثية التي قدمها برنامج الغذاء العالمي في اليمن خلال الفترة الماضية كانت تذهب معظمها لتمويل جبهات الحوثيين.

مبينا ان قيمة تلك المساعدات التي تنهبها مليشيا الحوثي تزيد عن 17 مليون و500 ألف دولار شهرياً.

وقال المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي في حوار مع وكالة “رويترز” للأنباء ”في هذه المرحلة يمكن القول بوضوح إن النظام الإنساني يمول عمليات عسكرية وسياسية في اليمن.

مؤكدا ان “برنامج الأغذية يقدر أن عشرة في المئة على الأقل من المساعدات الغذائية جرى توجيهها في مناطق خاضعة لسيطرة الحوثيين للمساعدة في تمويل الصراع”.

واوضح بيزلي أن ما يقدمه البرنامج شهرياً من مساعدات إنسانية تبلغ قيمتها 157 مليون دولار .. كاشفاً النقاب عن أن البرنامج ومنذ 18 شهراً كان يدرس كل الخيارات فلم “يجد خياراً سوى تعليق توزيع المساعدات”.

وحذر من ان ”النظام الإنساني في اليمن بكامله معرض للخطر وجددا التأكيد ان الغذاء العالمي جهة مستقلة ومحايدة وغير منحازة منوها بالقول إذا لم نستطيع ضمان الحياد فلا يجب أن نتواجد هناك“

وعن سبب اختيار البرنامج لتعليق العمليات في صنعاء قال بيزلي إن سكان صنعاء يتمتعون بأعلى درجة من التغذية على مستوى البلاد ، لكنها تشهد أغلب وقائع توجيه الأطعمة لأغراض أخرى.

واعتبر بيزلي القرار بأنه “واحد من أصعب القرارات التي اتخذها في حياتي على الإطلاق إن لم يكن الأصعب“…مشيرا الى ان اليمن يمثل أسوأ كارثة إنسانية على وجه الأرض اليوم ويتفاقم ذلك بسبب توجيه المساعدات الغذائية بعيدا عن مستحقيها. لنصلي ونأمل التوصل إلى حل“.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: