بن دغر يصف عملية تبادل الأسرى بأنها لحظة عودة العقل وصحوة الضمير عند الحوثيين

الانباء اونلاين – متابعات

وصف مستشار رئيس الجمهورية، الدكتور احمد عبيد بن دغر ، اليوم عملية تبادل الأسرى والمختطفين بين الحكومة الشرعية والحوثيين بأنها لحظة عودة للعقل وربما صحوة للضمير عند الحوثيين.

وقال الدكتور بن دغر في مقال نشره اليوم في صفحته في موقع فيسبوك بعنوان “الحرية لكل السجناء” : نبارك
ونرحب بهذه الخطوة الطيبة، أياً كان الأسلوب والغاية من التقدم في ملف الأسرى ونبارك لأسر الاسرى والمختطفين التي ستفرح اليوم بعودة أبنائها لدفء العائلة بعد سنوات من الاختطاف والتغييب.

وشدد بن دغر على ضرورة إطلاق سراح جميع الأسرى دون قيد أو شروط، مؤكدا انه لا ينبغي أخلاقياً ولا إنسانياً أن يبقى أسيراً يمنياً في سجن يدعي أصحابه الانتماء لليمن.

وأمل ان تتبع هذه الخطوة خطوات واعية مدركة للمخاطر الكبرى الناجمة عن الإنقلاب والتمرد على الشعب والوطن وتقود الى مصالحة وطنية شاملة يتبعها سلام عادل ودائم.

داعيا الحوثيين الى ان تشكل هذه العملية خطورة نحو عودة نحو سلام عادل وشامل، لا يمكن بناؤه خارج مرجعياته أو بعيداً عن المصالح الوطنية الكبرى.

وعبر مستشار رئيس الجمهورية عن شكره للمبعوث الأممي السيد مارتن غريفيث وللأشقاءفي المملكة العربية السعودية وكل الفاعلين المحليين والإقليميين والدوليين الذين كان لهم الفضل في نجاح هذه المبادرة،

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: