صحيفة امريكية تكشف موعد اعلان قرار تصنيف مليشيات الحوثي “منظمة ارهابية”

الانباء اونلاين – متابعات:

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية عن موعد، اعلان الادارة الامريكية الحالية قرار تصنيف مليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن كمنظمة ارهابية.

وقالت الصحيفة  الأميركية، في تقرير نشرته  امس السبت، إن إدارة الرئيس الأميركي الحالي، دونالد ترامب تستعد لإعلان قرار تصنيف مليشيات الحوثي الانقلابية جماعة إرهابية أجنبية في شهر ديسمبر المقبل.

واوضحت الصحيفة أن القرار الامريكي المرتقب ضد مليشيات الحوثي الانقلابية يأتي ضمن جهود إدارة الرئيس ترامب لمكافحة تخريب ايران وأذرعها في المنطقة.

لافتة الى ان الإدارة الأميركية اتخذت القرار بعد تزايد تهديدات ايران وحلفائها الحوثيين للملاحة الدولية عبر البحر الأحمر واستهداف الأمن الإقليمي بالهجمات الإرهابية.

وأكدت صحيفة الواشنطن بوست إن الإدارة الأميركية تعكف حاليا على مناقشة استثناءات لعاملين في وكالات اغاثية في هذا القرار.

مشيرة الى إنه سيتم تصميم تراخيص إدارية تسمح لمنظمات الإغاثة بمواصلة العمل دون خوف من العقوبات أو المقاضاة على صلاتها بمنظمة إرهابية في اليمن، حيث ساعدت الحرب المستمرة منذ فترة طويلة على إحداث أزمة إنسانية.

بدورها، رحبت الخارجية السعودية السبت، بمساعي الولايات المتحدة الأمريكية تصنيف مليشيات الحوثي الإنقلابية المدعومة من ايران كجماعة إرهابية.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود بحسب مانقلت وكالة “رويترز”: إن تصنيف واشنطن جماعة الحوثي منظمة إرهابية سيكون ملائما تماما.

وأضاف “أنه واثق من أن الإدارة الأمريكية القادمة للرئيس المنتخب جو بايدن ستنتهج سياسات تساعد على الاستقرار الإقليمي وأن أي مناقشات معها ستقود إلى تعاون أقوى”.

فيما قال وزير الاعلام اليمني معمر الارياني امس السبت ان تصنيف مليشيات الحوثي في قائمة الإرهاب مطلب رسمي وشعبي، وهو أولى خطوات حل الازمة اليمنية، بعد ان أكدت التجارب والأحداث ان استقرار اليمن مرهون بالقضاء على هذه الجماعة العنصرية الإرهابية.

واوضح الارياني ‏ان اصوات كافة اليمنيين ترتفع اليوم للمطالبة بإعلان الحوثي جماعة إرهابية والتعامل معها على هذا الإساس باعتباره أمرا ملحا وضروريا، والتحذير من كون التساهل معها ستكون نتائجه وخيمة ليس على اليمن فحسب بل على المنطقة والعالم.

‏وأكد ان مليشيات الحوثي تنظيم إرهابي عابر للحدود لا ينتمي لليمن بل لإيران الخمينية، وارهابه لن يتوقف عند حدود اليمن بل سيطال المنطقة وسيتضرر منه العالم اجمع ما لم يتم تصنيفه ضمن قوائم الإرهاب.مبينا أن ممارسات مليشيات الحوثي أكدت انها إرهابية الفكر والسلوك والممارسات والشعارات ولا تختلف في الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها عن تنظيمي “القاعدة، داعش”، وانها والإرهاب وجهان لعملة واحدة.

‏واعتبر الوزير الارياني  استمرار الصمت الدولي على جرائم مليشيات الحوثي انه سيطيل معاناة اليمنيين ويجعل اليمن مرتعا للارهاب ومصدرا لنشره في المنطقة والعالم، فمن غير المنطقي استمرار التجاهل لإرهاب منظم يفتك ب 30 مليون يمني ويهدد امن الطاقة وخطوط الملاحة في اهم الممرات الدولية.

وطالب المجتمع الدولي بسرعة تصنيف مليشيات الحوثي جماعة ارهابية، تلبية لدعوات اليمنيين الذين ذاقوا الويلات جراء جرائمها وانتهاكاتها، والتزاما بمسئولياته القانونية في حماية حقوق الانسان وحفظ الأمن والسلم الدوليين.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: