السلطة المحلية بذمار تدشن حملة التعبئة والإسناد للجيش في مواجهة مليشيات إيران

الانباء اونلاين – مأرب :

دشنت قيادة السلطة المحلية بمحافظة ذمار اليوم، حملة التعبئة والإسناد الشعبي للجيش الوطني في معركته الوطنية ضد مليشيات التمرد والانقلاب الحوثية واستكمال معركة التحرير واستعادة مؤسسات الدولة.

جاء ذلك خلال لقاء موسع عقدته قيادة السلطة المحلية وقيادة اللجنة التنفيذية للتعبئة والإسناد بذمار لتدشين عمل اللجنة بحضور قيادات سياسية وعسكرية وقيادات مجلس المقاومة وعدد من المشائخ والشخصيات الاجتماعية وجمع كبير من أبناء المحافظة .

وفي اللقاء أوضح وكيل المحافظة محمد معوضة أن موقف أبناء محافظة ذمار ثابت ولن يتغير بشأن استمرار الدعم والمساندة لأبطال الجيش و المقاومة حتى تحقيق كافة الأهداف الوطنية المتمثلة بإنهاء الإنقلاب الحوثي والقضاء على المشروع الإيراني ودفن الأحلام الفارسية وأطماعها التوسعية وتحرير آخر شبر من تراب الوطن من سيطرة الانقلابيين .

مؤكدا أن أبناء محافظة ذمار من جميع المديريات يدشنون اليوم مرحلة جديدة من حملة التحشيد والتجنيد والإلتحاق بمعسكرات الجيش ورفد الجبهات بالرجال والأموال وتسيير القوافل الغذائية والدوائية وكل مقومات الصمود للمرابطين في الجبهات .

من جهتهم أشاد المشاركون في اللقاء الموسع بما يحققه أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من إنتصارات عظيمة وما يسطرونه من ملاحم بطولية في كل ميادين الشرف والبطولة وهم يدافعون عن الجمهورية اليمنية ومقدراتها وعن الثورة ومكتسباتها وثوابتها الوطنية.

وأكدوا جاهزيتهم للمشاركة في شرف الدفاع عن الوطن وعن الثورة والجمهورية والالتفاف خلف الجيش وإسناده في هذه المعركة الوطنية الفاصلة ضد الكهنوت الحوثي حتى تحرير اليمن واستعادة مؤسسات الدولة الشرعية في العاصمة صنعاء وكل المحافظات من سيطرة مليشيات إيران

مثمنين دعم الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية ووقوفهم إلى جانب الشعب اليمني وقواته المسلحة في معركة الدفاع العربي المشترك التي تجسدت فيها معاني التكافل وروابط الاخاء.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: