لقاء موسع بجامعة إقليم سبأ يناقش دور الإعلام في دعم المعركة الوطنية

الأنباء أونلاين- مأرب:

نظمت نيابة رئاسة جامعة إقليم سبأ لشؤون الطلاب وعمادة كلية التربية والآداب والعلوم، اليوم، لقاء موسعا لطلبة قسم الإعلام، لمناقشة دور الإعلام في إسناد المعركة الوطنية وتوحيد وتعزيز الخطاب الإعلامي في مواجهة مليشيا الانقلاب الحوثية المدعومة من إيران.

وفي اللقاء تحدث نائب رئيس جامعة إقليم سبأ لشؤون الطلاب الدكتور علي الرمال في كلمته عن دور  الجامعة في تأهيل وتخريج صحفيين وإعلاميين محترفين متسلحين بالعلم  والمهنية ليخوضوا معركة البناء والتنمية وبناء الفكر الوطني المستنير ودحر الفكر الظلامي ومشاريع التجهيل التي تتبناها مليشيا الحوثي، وتسعی لنشرها في كل أرجاء اليمن.

فيما تطرق مدير عام المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون اسكندر الأصبحي في كلمته إلى تأثير وسائل الإعلام الجماهيرية القديمة والحديثة علی الجماهير ودورها في تشكيل الوعي وكشف الحقائق وصنع الاهتمامات .. مؤكدا أهمية انتقاء الأساليب الجيدة في  إيصال الرسائل الإعلامية المطلوبة وتحقيق الأهداف المنشودة.

في حين شدد مدير دائرة التوجيه المعنوي العميد الركن أحمد الأشول، على ضرورة قيام وسائل الإعلام المختلفة بدورها في تعزيز المفاهيم الوطنية وتثبيت الهوية اليمنية والدفاع عن المبادئ والثوابت والمكتسبات الوطنية وفضح ممارسات وجرائم المليشيات الحوثية بحق أبناء الشعب اليمني وكشف خطورة مشاريعها الظلامية وأفكارها الهدامة.

بدوره أشار الأكاديمي بقسم الإعلام الدكتور يحيی الأحمدي، في مداخلته إلى أهمية توحيد الخطاب الإعلامي باعتباره ضرورة لمناصرة الحقوق والحريات التي انتهكتها المليشيات الحوثية ومن أجل خلاص الشعب اليمني من قبضة الإرهاب الحوثي وممارساته  القمعية.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: