الإرياني :تفجير المنازل ..أعمال انتقامية جبانة تؤكد أن المليشيات لاتختلف عن القاعدة وداعش‏

الانباء اونلاين – متابعات

جدد وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، اليوم ادانته واستنكاره باشد العبارات لاقدام مليشيات الحوثي الارهابية المدعومة من ايران على تفجير منزل العميد طالب دركم أمس في مديرية رحبه جنوب محافظة مأرب تأكيدا لنهجها الاجرامي في تفجير منازل معارضيها.

وأكد الوزير الارياني في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ)، ان مليشيات الحوثي الارهابية تنتهج منذ نشأتها سياسة تفجير منازل معارضيها من قيادات الدولة والجيش والامن والسياسيين والإعلاميين والمشائخ والمواطنين المناهضين لمشروعها الانقلابي

واصفاً تفجير  منزل العميد طالب دركم و قبلها منزل شقيقه العميد أحمد دركم ، فضلا عن اقدام المليشيات على نبش قبر والدهم الشيخ سعيد دركم في شهر مارس الماضي بأنها أعمال انتقامية جبانة تكشف الوجه الحقيقي للمليشيات الانقلابية، وتؤكد انها تنظيم إرهابي لا تختلف في ممارساتها عن تنظيمي “القاعدة، داعش”‏ الارهابيين

وطالب وزير الاعلام من المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي بإدانة هذه الأعمال الارهابية التي تندرج ضمن سياسات التهجير القسري بحق المواطنين باعتبارها جرائم حرب وجرائم مرتكبة ضد الانسانية

مشددا على ضرورة اعادة النظر في تعامل المجتمع الدولي مع المليشيات الحوثية الارهابية وادانة ممارساتها وجرائمها والعمل على تصنيفها كمنظمة ارهابية، وضمان عدم افلات قياداتها من العقاب.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: