مأرب:  إجتماع يناقش إعادة تطبيع الأوضاع في مديرية رحبة بعد تحريريها 

الانباء اونلاين – مأرب :

ناقش إجتماع عقد اليوم في محافظة مأرب برئاسة وكيل المحافظة الدكتور عبدربه مفتاح، اليوم، وضم قيادة السلطة المحلية والمكاتب الخدمية في مديرية رحبة ، عملية تطبيع الأوضاع في مديرية رحبة التي تم تحريرها مؤخراً من مليشيات الحوثي المدعومة من أكإيران، وإعادة الخدمات الأساسية إليها ومساعدة النازحين في العودة الطوعية إلى ديارهم.

وخلال الإجتماع، استمع الوكيل مفتاح من مدير عام المديرية حسن أبو عشه إلى شرح موجز عن حجم الأضرار التي خلفتها مليشيات الحوثي بالمديرية والخدمات العامة فيها واحتياجات التدخلات الطارئة لإعادة الخدمات العامة، ومنها إعادة تاهيل المباني الحكومية وتفعيل المستشفى الريفي وتزويده بالاحتياجات إلى جانب تأهيل المدارس وتهيئتها لاستقبال العام الدراسي الجديد وإعادة خدمات الكهرباء والمياه واصلاح الطرقات إلى جانب احتياجاتهم من المشتقات النفطية والغازية.

وتطرق الإجتماع إلى الاوضاع الانسانية في المديرية والاحتياجات الطارئة لمساعدة النازحين من ابناء المديرية في العودة الطوعية إلى منازلهم في أسرع وقت ممكن.

داعياً المنظمات الانسانية إلى سرعة التحرك والاستجابة الطارئة للاحتياجات الملحة من أجل تمكين المواطنين من العودة الطوعية ومساعدتهم في إعادة تهيئة مساكنهم ومزارعهم.

وحث المجتمعون جميع المواطنين إلى توخي الحيطة والحذر في المناطق التي زرعتها مليشيات الحوثي بالالغام باعتبارها مناطق خطره على حياتهم واطفالهم ومواشيهم حتى يتم تطهيرها من حقول الألغام الكثيفة التي زرعتها المليشيات المدعومة من إيران وبشكل عشوائي بهدف ايقاع أكبر قدر من الضحايا من المواطنين المدنين الأبرياء وهو ما يعكس حقدها على الشعب اليمني ورغبتها في إبادة أكبر قدر ممكن منه.

وخلال الإجتماع أكد الوكيل مفتاح، حرص الحكومة والسلطة المحلية بالمحافظة على سرعة إعادة تطبيع الأوضاع في هذه المديرية الهامة بعد تحريرها وانتفاضة أهلها لتطهير منازلهم وارضهم من مليشيات الحوثي الارهابية المدعومة من ايران ورغبتهم في العيش بسلام وأمان في منازلهم وتحت مظلة الحكومة الشرعية والنظام والقانون..

مشددا على ضرورة سرعة التحرك للمكاتب الخدمة كل بما يخصة لإعادة الخدمات الاساسية والعامة وفي مقدمتها الكهرباء والصحة والتعليم وتقديم المساعدات اللازمة من اغاثة وغيرها لتمكين المواطنين من العودة إلى ديارهم.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: