الخارجية الأمريكية: مليشيات الحوثي مسؤولة عن أسوأ ازمة إنسانية في العالم

الانباء اونلاين – متابعات

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم، أن مليشيات الحوثي الانقلابية مسؤولة عن أسوأ ازمة انسانية في العالم تعيشها اليمن وحملتها مسؤولية استمرار معاناة اليمنيين جراء نهجها العدواني وسلوكها والتدميري لمقدرات اليمن ونسيجه الاجتماعي

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس خلال إيجازه الصحافي اليومي، اليوم الخميس أن اليمن بات يمر بأسوأ كارثة إنسانية في العالم، وأن معظم معاناة اليمنيين من صنع الإنسان، ‏والفاعل في هذه الحالة هم الحوثيون.

مؤكدا أن المبعوث الأميركي الخاص إلى اليمن تيموثي ‏ليندركينغ دعا خلال زيارته للمنطقة، الأسبوع الماضي الحوثيين إلى وقف إطلاق النار في مأرب وجميع ‏أنحاء البلاد، إلا أن الميليشيات رفضت ذلك.

وشدد متحدث الخارجية الامريكية على ضرورة قبول الحوثيين الانخراط في مفاوضات ساسية وإجراء محادثات مع باقي الاطراف في اليمن للتوصل الى وقف إطلاق النار الشامل في عموم البلاد أن القتال يزيد من معاناة اليمنيين

مشيرا الى أن بلاده ستواصل دعم كل الجهود الدبلوماسية ‏لمعالجة الظروف الإنسانية في اليمن والتوصل إلى اتفاق بين الأطراف يمكن أن يخفف من معاناة الشعب اليمني.‏

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: