المبعوث الأممي الجديد يُقدم أولى إحاطته إلى مجلس الأمن الدولي

الانباء اونلاين -متابعات

يُقدم المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن هانس غرندبيرغ، اليوم الجمعة، إحاطته الأولى لمجلس الأمن، والتي ستتركز على التطورات في اليمن.

وسيبدأ المبعوث الأممي زياراته إلى المنطقة في الأيام القادمة، حيث سيُجري نقاشات مع الرئيس عبدربه منصور هادي ومسؤولي الحكومة اليمنية، كما سيتباحث مع الحوثيين ويلتقي أيضا مسؤولين إقليميين ودوليين.

وكان المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن أكد التزامه بمبدأ الشفافية والحيادية كوسيط للدفع قُدماً بالعملية السياسية في اليمن. جاء ذلك خلال لقائه في نيويورك مع مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله السعدي.

وأعرب المبعوث الأممي الجديد عن تطلعه للعمل مع الحكومة اليمنية ومواصلة الجهود الرامية لإنهاء الحرب وتحقيق السلام. وقد تسلم غرندبيرغ مقاليد عمله قبل 5 أيام فقط بعد تعيينه في الخامس من أغسطس الماضي.

ومن المنتظر أن يحرك الدبلوماسي السويدي فترة من الركود التي طغت على المشهد اليمني منذ رحيل مارتن غريفيثس إلى وكالة الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة.

الجدير ذكره أن المبعوث الأممي يمثل الأمين العام للأمم المتحدة في البلد الذي تُوكل إليه المهمَّة فيه وهو حلقة الوصل الأقرب بين أطراف النزاع والأمم المتحدة.

ويستخدم الدبلوماسية التي تعد من مستلزمات العمل الذي يقوم به ويحظى بالحماية القانونية من خلال أحكام الميثاق ونصوص قواعد القانون الدولي العام.

وتندرج مهامه في سياق البحث عن حل متوافق عليه كما نصت قرارات مجلس الأمن وتحركات المبعوث الأممي تتم في إطار التسوية السلمية ومؤطرة بقرارات المجلس ذات الصلة

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: